غادر الارجنتيني هيكتور كوبر المدير الفني لمنتخب مصر لكرة القدم مباراة الاهلي والجونة التي اقيمت الخميس غاضبا بعد اشراك فريق الجونة للاعبين صغار السن امام الاحمر في المباراة التي انتهت بفوز الاخير بـ 13 هدفا مقابل لاشيء في دور الستة عشر لبطولة كأس مصر.

وكان كوبر قد حرص على حضور المباراة لمتابعة اللاعبين الدوليين الا انه فوجىء بإشراك الجونة لاعبي فريق الشباب تحت 18 عاما بالإضافة لمجموعة من لاعبيه الناشئين تحت 16 عاما مما دفعه لمغادرة المباراة مع انطلاق شوطها الثاني.

وعلى الفور انسحب الارجنتيني وجهازه المعاون من المدرجات وعلامات الغضب تكسو وجوههم.

الجدير بالذكر ان الجونة دخل مباراة الاهلي بعدد من اللاعبين الصاعدين بزعم تسريح لاعبيه الكبار بعد هبوط الفريق مؤخرا إلى دوري الدرجة الثانية، وشهد اللقاء مشاركة اصغر لاعب في تاريخ كأس مصر هو اللاعب زياد الصحيفي صاحب الـ 14 عاما .