أكد أحمد الصحيفي المشرف العام على الكرة بنادي الجونة أنه تعرض لصدمة من جانب النادي الأهلي.

وتمكن الأهلي من الفوز على الجونة بنتيجة 13 هدف دون رد في مباراة الجولة الـ 16 بكأس مصر.

واعتمد الجونة في هذه المباراة على عناصر فريق الناشئين في رسالة اعتراض على السياسة التي تدار بها الأمور في اتحاد الكرة.

وهبط الجونة إلى دوري الدرجة الثانية الأمر الذي جعل عدد كبير من اللاعبين يرحلون عن النادي.

ودفع الجهاز الفني للجونة يوم الخميس بزياد أحمد الصحيفي للمشاركة في هذه المباراة وهو يبلغ من العمر 14 عاما.

وعن هذا قال أحمد  الصحيفي والد زياد في تصريحات لمراسل يالاكورة  :" في البداية قررنا الدفع بالعناصر الصغيرة كرسالة لاتحاد الكرة تنطوي على اعتراضنا على الأمور التي تدار بها الكرة".

وأضاف :" كنت أريد ابقاء زياد على مقاعد البدلاء مع زملاءه الصغار حتى تلتقطهم الكاميرات ، لكني تعرضت للصدمة من فريق الأهلي ولاعبيه ن كنت اعتقد أن الأهلي سيسجل هدفين أو ثلاثة أو أربعة على أقصى تقدير ، لكن فوجئت بهم يحرزون المزيد من الأهداف والأغرب من ذلك أنهم يحتفلون بعد الأهداف".

واختتم :" هنا قررت أدفع بطفل عمره 14 عام في رسالة للاعبين الأهلي أنهم يلاعبون اطفال وان الأهداف التي يسجلوها لا داعي للاحتفال بها".