أطاح الأهلي بفريق اتحاد الشرطة بكأس مصر بعد ان تفوق عليه في المباراة التي أقيمت بينهما الأحد بخماسية نظيفة، ليصعد لنصف نهائي البطولة لمواجهة فريق بتروجيت.

تقدم عبدالله السعيد في الدقيقة 30 وأضاف رمضان صبحي ومؤمن زكريا وعماد متعب (هدفين) باقي الاهداف في الدقائق 34 و58 و72 و88.

عبدالله وصبحي ثنائي رائع

بداية الشوط الأول كانت هادئة بين الطرفين، وان تفوق اتحاد الشرطة نسبيا في منطقة وسط الملعب عن الاهلي في الربع ساعة الأولى.

الربع ساعة الثانية لم يختلف فيها الحال، وان نشط الأهلي هجوميا، ويبدأ عبدالله السعيد هجمة لمؤمن زكريا ومنها لأنطوي الذي يمرر للأول مرة أخرى لسجل هدف الأهلي الأول من داخل منطقة الجزاء في الدقيقة 30.

قبل الهدف الأول اضطر فتحي مبروك لإجراء تبديل، بنزول محمد هاني بدلا من أحمد فتحي الذي خرج متأثر بشد في العضلة الخلفية.

وفي الدقيقة 34، مرر السعيد كرة لرمضان صبحي داخل منطقة الجزاء، ومر بدوره من لاعبين ووضع الكرة بوجه قدمه الخارجي في الشباك.

بعدها بدقيقتين ارسل رمضان صبحي عرضية أرضية لجون أنطوي حاول ايداعها في الشباك على مرتين لكن دون جدوى.

متعب يتوهج

واصل الأهلي هجومه الضاغط على اتحاد الشرطة مع بداية الشوط الثاني، وانفرد جون انطوي من الناحية اليسرى وسدد كرة أبعدها عصام سعد.

وانطلق محمد هاني في الدقيقة 58 من الناحية اليمنى وارسل عرضية ذكية جدا لمؤمن زكريا الذي وضع الكرة في الشباك بمهارة محرزا الهدف الثالث للأهلي.

واصل الأهلي هجومه الكاسح، وسط استسلام واضح من لاعبي الشرطة، ودفع مبروك بإيفونا ومتعب بدلا من انطوي وحسين السيد.

ونجح البديلين في اضافة الهدف الرابع، بعد ان انطلق ايفونا من الناحية اليسرى وارسل عرضية بقدمه اليسرى وضعها متعب بسهولة في الشباك مع الدقيقة 72.

وأضاف متعب الهدف الخامس في الدقيقة 88 بعد ان استلم كرة على حدود منطقة الجزاء وسدد صاروخية على يسار حارس الشرطة.