أدلى وليد هويدي المشرف على فريق الكرة بنادي مصر المقاصة اليوم الثانين بشهادته بشأن أزمة توقيع أحمد الشيخ لاعب الأهلي لنادي الزمالك.

وكانت لجنة شئون اللاعبين حققت الاحد مع احمد الشيخ، قبل ان تطلب شهادة مسئولي الزمالك والمقاصة.

وقال هويدي في تصريحات لـ"يالاكورة" "لسنا طرفا في القضية، أدليت بشهادتي اليوم، وقدمت اخطارا بمعاقبة اللاعب بتغريمه 10 آلاف جنيه، فضلا عن ايقافه ثلاثة مباريات في يناير الماضي، بسبب اعترافه بالجلوس مع أحمد سليمان عضو مجلس ادارة الزمالك بمطعم قدورة وتوقيعه على عقود للانضمام للفريق".

وتابع "قدمنا ايضا بعض الاخبار التي تناولتها المواقع في تلك الفترة بشأن حصول الزمالك على توقيع اللاعب بدون اذن المقاصة"، مضيفا "أبلغت اتحاد الكرة بأن محمد عبد السلام رئيس المقاصة كان حريصا على عدم شكوى الزمالك حرصا على العلاقة بين الناديين".

وواصل "العقد الذي قدمه الزمالك ليس عقد لاعب، ولكن مسودة عقد اتفاق بين الزمالك والمقاصة وشركة بريزنتيشن التي تضمن سداد الزمالك للمستحقات المالية، وكان عقدا يتضمن شراء الزمالك ثلاثة لاعبين هم أحمد الشيخ ووائل فراج وباسم عبد العزيز".

وأضاف "قدمت النسختين الأخرتين من العقد الى اتحاد الكرة غير موقع عليها من الزمالك او بريزنتيشن لتأكيد أنها كانت مجرد مسودة تعاقد".

وأردف "أخبرت اتحاد الكرة بأنه مع فرض صحة العقد فإن البند الرابع ينص على أن العقد يعتبر لاغيا اذا لم يتم سداد 7.5 مليون جنيه في الاول من اغسطس"، مضيفا "الصفقة كانت مقابل 13 مليون جنيه والدفعة الاولى كان تاريخ استحقاقها اول اغسطس لكن الاتفاق لم يتم".

وختم "قيدنا اللاعبين الثلاثة في قائمتنا الاولى، وبعنا الشيخ للاهلي ووائل فراج لانبي بعد مرور 10 ايام من شهر اغسطس".