أكد إيهاب لهيطة عضو مجلس إدارة الاتحاد المصري لكرة القدم أنه يفكر وبجدية في الاستقالة من منصبه بسبب الأوضاع التي تشهدها الساحة الكروية.

وقال لهيطة في تصريحات لمراسل يالاكورة أنه يفكر وبجدية في تقديم استقالته ومشددا على أن الرحيل هو الحل الأمثل بالنسبة له في الوقت الحالي.

وأضاف لهيطة أنه كان يريد أن يكمل مدته مع اتحاد الكرة الحالي إلا أن الأوضاع الحالية لا تشجع على العمل بحسب تصريحات عضو مجلس إدارة الجبلاية.

وأكمل أن الأجواء في الساحة الرياضية في الوقت الحالي غير صحية حيث الفتنة والهجوم من جانب جميع عناصر اللعبة.

وعن إذا كان رحيله جاء اعتراضا على السياسة التي تدار بها الأمور في اتحاد الكرة ، قال لهيطة :" الجميع في منظومة الكرة في مصر يقومون بارتكاب الأخطاء".

وسن الجميع رماح النقد خلال الفترة الماضية صوب اتحاد الكرة وذلك بعد قرار ايقاف أحمد الشيخ لاعب الأهلي.