حقق فريق الأهلي فوزاً هاماً على نظيره الترجي ليقترب من نصف نهائي كأس الكونفيدرالية الإفريقية ويكرر فوزه في مباراة الذهاب.

ويقوم "يالاكورة" من خلال التقرير التالي بإبراز أهم الحقائق عن فوز الأهلي على الترجي:

الأهلي يحقق فوزين على الترجي في مواجهاته الإفريقية مع فريق باب سويقة للمرة الأولى في تاريخه.

للمرة الثانية في تاريخ مواجهات الأهلي والترجي يفشل فريق باب سويقة في التسجيل في المباراتين بعد التعادل 0-0 مرتين في ثمن نهائي دوري الأبطال عام 1990 لكن الفريق التونسي تأهل وقتها بركلات الترجيح.

الترجي يفشل في التسجيل في مرمى الأهلي بالقاهرة للمرة الرابعة بعد بطولة 90 و2001 و2007.

الأهلي يحقق الفوز على الترجي في تونس للمرة الثانية في تاريخه وهي المرة الثانية على التوالي في مواجهات الفريقين بعد الفوز 2-1 في نهائي دوري الأبطال الإفريقي عام 2012.

الأهلي ينجح لأول مرة في تاريخه في تحقيق الفوز على الترجي في تونس بدون أن يدخل مرماه أي هدف.

الترجي فشل في تحقيق أي فوز على الأهلي في أخر خمس مباريات بين الفريقين فخسر ثلاث مرات وتعادل مرتين.

هدف جون أنطوي للأهلي في مرمى الترجي هو الأول الذي يسجله الأهلي خارج ملعبه في دور المجموعات لكأس الكونفيدرالية في الموسم الحالي.

للمرة الأولى في تاريخ مشاركات الترجي الإفريقي يخسر جميع مبارياته في دور المجموعات على ملعبه.

هدف أنطوي هو ثاني هدف يسجله لاعب غير مصري للفريق في شباك الترجي بعد هدف فلافيو أمادو في فوز 3-0 بالقاهرة في دوري الأبطال الإفريقي عام 2007.

الأهلي سجل على مدار تاريخه في مواجهات الترجي 14 هدفاً منها 9 في الشوط الثاني و5 في الشوط الأول.