قال محمود الشامي عضو مجلس اتحاد الكرة ورئيس لجنة شئون اللاعبين، أن مجلس إدارة اتحاد الكرة تفاجأ بالتعديلات التي أدخلها أحمد مجاهد رئيس اللجنة السابق على لائحة عقوبات اللاعبين.

واشار الشامي في تصريحات تلفزيونية الى انه بعد ازمة توقيع عقوبات على الرباعي باسم علي ومؤمن زكريا ومعروف يوسف وخالد قمر، قرر المجلس تعديل اللائحة وتغليظ العقوبات ليصبح الحد الادني للايقاف لمن يوقع لناديين اربعة اشهر بدلا من شهر.

وتابع "فوجئت فور تسلمي رئاسة لجنة شئون اللاعبين بأن هناك بندا يكتفي للغرامة المالية على اللاعب الذي يوقع لناديين اذا كان توقيعه بشرط موافقة ناديه".

وأضاف "أقسم بالله لم يعلم أحد من أعضاء المجلس بهذا الامر، كنا نثق في لائحة مجاهد ووقعنا عليها".

وواصل "ثقتنا في مجاهد لأنه كان امثر تفرغا لادارة اللجنة"، مضيفا "لم يخطر الاندية بتلك التديلات التي حدثت في يناير الماضي".

وأردف "قمت بتعديل اللائحة ليصبح الحد الادني لمعاقبة اي لاعب يوقع لناديين اربعة اشهر، وذلك في 26 يوليو الماضي، ولم نخطر الاندية ايضا لضيق الوقت".

وختم "هشام عبد ربه محام أحمد الشيخ هدد بتقديم شكوى لقسم الشرطة لاجبارنا على التظلم الخاص باللاعب ضد العقوبة".

وكان اتحاد الكرة اقر بمعاقبة احمد الشيخ بالايقاف 4 اشهر مع تغريمه ماليا، وذلك لتوقيعه لناديي الزمالك والأهلي.

وتقدم اللاعب بتظلم ضد العقوبة الى لجنة التظلمات باتحاد الكرة، برغم سحب نادي الزمالك شكواه ضد اللاعب.