علق سمير زاهر رئيس اتحاد الكرة الاسبق عن مبادرة الصلح بين رئيسي الاهلي والزمالك ساخرا بأنها تحتاج تدخل الامم المتحدة.

وطرح سمير زاهر مؤخرا مبادرة "تهدئة" بين محمود طاهر رئيس النادي الأهلي ومرتضى منصور رئيس نادي الزمالك.

وأشار زاهر في تصريحات لقناة "الحياة 2" "كل من محمود طاهر ومرتضى منصور له انجازاته في الفترة الاخيرة، والموضوع كان يجب أن يُحل".

وتابع "الازمة حاليا في اعلام الطرفين، ويجب على كل شخص ان يبدأ بالتهدئة ويتحدث مع اعلامه بضرورة الهدوء في المرحلة الحالية، الاهلي والزمالك قد يلعبا سويا في عدد من المناسبات".

وأكمل ساخرا "الموضوع يحتاج تدخل الامم المتحدة، لقد بدأت محاولات التهدئة منذ فترة بعيدة ولم تنجح وتدخل خالد عبدالعزيز ولم تهدأ الامور أيضا".

وأضاف "محمود طاهر علاقتي به جيدة ودائم الجلوس معه في نادي هيليوبلس، تحدث معه على ضرورة الهدوء، الجميع يعلم أنه من تعرض للهجوم لكن اتفق على ان لا يرد".

وعن مرتضى اجاب "له انجازاته وتاريخه، تحدثت معه والان نحن في مرحلة التهدئة".