أبدى البرتغالي جوزيه مورينيو، المدير الفني لتشيلسي الإنجليزي، أسفه لخسارة فريقه على ملعبه بهدفين لواحد أمام كريستال بالاس بالجولة الرابعة من البريميير ليج، منتقدا أداء حكم اللقاء الذي لم يشر، بحسبه، لركلة جزاء للبلوز، كانت ستغير من مسار المباراة.

وقال مورينيو، الذي يترنح فريقه حامل اللقب مع انطلاق الموسم الجديد، بحصوله على أربع نقاط فقط من أربع مباريات، ليبتعد في هذا الوقت المبكر من البطولة بفارق ثماني نقاط كاملة عن المتصدر، مانشستر سيتي "هذه الخسارة ليست صدمة ولكنها تمثل إحباطا لأننا قدمنا أسبوعا جيدا وبذلنا جهدا كافيا لتحقيق نتيجة مختلفة اليوم".

وأوضح "أهنيء بالاس، قدموا مباراة كبيرة وخرجوا بنتيجة جيدة. ولكن رغم ذلك لم نستحق الخسارة، كان التعادل عادلا، رغم أنه أيضا ليس بالنتيجة التي كانت سترضينا".

وأضاف "كما أن الحكم ارتكب خطأ فادحا عندما كانت النتيجة 0-0 بعدم احتسابه لركلة جزاء لنا. كان الوضع سيختلف كليا لو ذهبنا للاستراحة ونحن متقدمون بهدف".

وشدد "الهدف جاء من خطأ فردي للاعب لم يكن حاضرا في المباراة منذ الدقيقة الاولى وحتى الأخيرة. ولكن هذا ليس ذنبي، لقد وثقت فيه وعندما يؤدي لاعب المباراة بهذا الشكل السيء فمن الأفضل تبديله ولكني لم أفعل ذلك"، وذلك دون الكشف عن هوية هذا اللاعب.

واستبعد مورينيو، الذي ضم الأسبوع الماضي بدرو رودريجيز من برشلونة وبابا رحمن من أوجسبورج، ضم صفقات جديدة قبل نهاية سوق الانتقالات الصيفية في أول سبتمبر المقبل.

وقال في هذا الصدد "سوق الانتقالات أغلق بالنسبة لتشيلسي. خسرت مباراة وفريقي يملك أربع نقاط من أربع مباريات ولكني لن أتحدث عن لاعبين جدد. علي محاولة اخراج أفضل ما لدى اللاعبين الذين أملكهم".