أكد أحمد مرتضى منصور عضو مجلس إدارة نادي الزمالك أن صفقة عودة محمود عبدالرازق "شيكابالا" للفريق مرة أخرى اصبحت "كأن لم تكن".

وسبق وأن صرح أحمد مرتضى منصور لـ"يالاكورة" بأن الادارة تفكر جديا في عدم استكمال اجراءات ضم شيكابالا بسبب عدم حضوره المؤتمر الصحفي.

وشهدت الساعات القليلة الماضية محاولات من بعض الوسطاء ووكيل اللاعب لإنهاء الازمة لكن مرتضى منصور رئيس الزمالك تمسك بموقفة.

واشار أحمد مرتضى في تصريحات لقناة "الحياة 2" "مرتضى منصور اتخذ قرارا ووافق عليه جميع اعضاء المجلس بالإجماع، قصة شيكابالا كأن لم تكن".
 
وتابع "موضوع شيكابالا انتهي، لن نستكمل الاجراءات الخاصة بضم اللاعب من سبورتينج لشبونة، كان يجب ان ندفع القسط الاول للحصول على البطاقة وهو ما لم يحدث من الاساس، بالتوفيق للاعب في اي مكان اخر".

وأضاف "كنا نرغب في ان تصل رسالة لجميع محبي الزمالك بأننا نساند ابناءه ونحافظ على مستقبلهم وكان هذا سيكلف خزينة الزمالك 650 الف دولار من أجل اعادة شيكابالا".

وأكمل "الان ايضا رسالة اخرى للجميع، من لا يحترم الزمالك وادارته ليس له مكانا في النادي اي كان اسمه، شيكابالا يجب ان يتصالح مع نفسه اولا، هو لاعب كبير وبالتوفيق له في خطوته المقبلة".

واختتم "نحن في حل امام سبورتينج لشبونة، لم نخل بالاتفاق، اللاعب لم يحضر المؤتمر الصحفي، لم يوقع على العقود من الاساس".