رد تامر النحاس وكيل أعمال أحمد حجازي على اتهامات التي وجهها نادي الاسماعيلي اليوم الأربعاء في بيان رسمي للاعب المنضم حديثا للأهلي.
وهاجم الاسماعيلي أحمد حجازي بعدما صرح بأنه عرض نفسه على النادي الساحلي قبل التعاقد مع الأهلي، وهو ما وصفوه مسئولي الدراويش بـ (السيناريو الهابط).

وقال النحاس ليالاكورة "تحدثت مع محمود أبو السعود رئيس النادي ومحمد جمال عضو لجنة التعاقدات قبل ان يوقع حجازي مع الأهلي بناء على طلبه تقديرا للنادي الذي نشأ فيه ولجماهيره".

وأضاف "رئيس الاسماعيلي عرض 1.5 مليون جنيه فقط في الموسم مع تسديد 100 ألأف دولار من المبلغ الذي دفعه حجازي لفسخ عقده مع فيورنتينا، وهو رقم بعيد جدا عن الرقم الذي سيحصل عليه حجازي في الأهلي".

وتابع "لن انكر ان الاسماعيلي تعامل باحترام في التفاوض مع حجازي، ولكن لم نكن نملك رفاهية التفاوض ولم يكن لدينا الوقت، لذلك وقعنا مع الأهلي مباشرة لأن عرضه كان أكثر جدية وكان حاسما، في وقت قصير لا يحتمل المخاطرة اصبح فيه حجازي بلا ناد بعد فسخ تعاقده مع فيورنتينا".

وأكد النحاس "حجازي ادخل في خزينة نادي الاسماعيلي 15 مليون جنيه، بجانب تنازله عن 400 ألف جنيه من مستحقاته من أجل الاحتراف في فيورنتينا، لذلك يجب ان يقدر النادي لاعبه السابق".

وعن الانباء التي ترددت ان حجازي قام بفسخ عقده مع فيورنتينا حتى لا يحصل الاسماعيلي على نسبة 15% من اعادة بيعه، أوضح "هذا الكلام عار تماما من الصحة، فالاسماعيلي كان سيحصل على هذه النسبة لو قام فيورنتينا ببيع حجازي بمقابل أكثر من 1.5 مليون يورو، وهذا لم يكن سيحدث في صفقة الأهلي".

وأكد النحاس ان حجازي يقدر جدا النادي الاسماعيلي ومجلس إدارته وجماهيره، ولا يسعى لوجود أي خلافات في وجهات النظر مع ناديه الأسبق.