أعلن نبيل محمود مدافع نادي الزمالك السابق عن سبب انسحاب فريقه من مباراته أمام الأهلي، في الواقعة الشهيرة التي حدثت عام 1996.

وانسحب الزمالك من مباراته أمام الأهلي، بعدما نجح حسام حسن في تسجيل ثاني أهداف الأحمر خلال اللقاء، وهو ما اعترض عليه لاعبي الزمالك بحجة التسلل.

وأشار مدافع الزمالك السابق في تصريحات عبر قناة TEN، إلى أن تلك المشكلة تم اصطناعها من لاعبي القلعة البيضاء احتجاجاً على تعيين قدري عبد العظيم حكماً للمواجهة.

وقال نبيل محمود: " الزمالك طلب عدم تعيين قدري عبد العظيم كحكماً للمباراة، ووجدنا قبل إنطلاقها أربعة حكام يقومون بعمليات الإحماء ولم نكن على علم بمن سيدير اللقاء ".

وأكمل: " مع بداية المباراة وجدنا عبد العظيم هو من سيقوم بمهمة الإدارة التحكيمية، وهو ما أثار غضب الجميع ووضع لاعبي الزمالك تحت ضغط كبير ".

وكانت نتيجة المباراة تشير إلى تقدم الأهلي بهدف نظيف، قبل أن يسجل حسام حسن ثاني الأهداف، والذي تسبب في إثارة الأزمة، في ظل وجود نبيل محمود بالقرب من مهاجم القلعة الحمراء حينها.

وعن صحة هدف الأهلي الثاني من عدمه، فصرح مدافع الأبيض السابق: " الهدف صحيح، لكنه كان مجرد حجة للانسحاب من المواجهة والاحتجاج على الحكم ".

واختتم قائلاً: " كنا عايزين نضلمها على الأهلي وعلى الكل، وبالتالي كان الاحتجاج والانسحاب بناء على هذا الهدف هو حجة لاعبي الزمالك ".