يوضح يالاكورة حقيقة الازمة التي نشبت في مران الأهلي بين احمد حجازي مدافع الفريق الجديد وبعض من الجماهير الحاضرة.

وافاد مراسل يالاكورة أنه مع بداية المران قامت جماهير الحاضرة بالنداء على عدد من اللاعبين لتحيتهم وكان من بينهم أحمد حجازي.

وكان حجازي يقوم بعملية الاحماء بالركض حول الملعب، وتوجه للجماهير لتحيتها وقتما كان قريبا منهم.

واثناء توجه حجازي للجماهير، وجهت الاخيرة هتافات سلبية ضد النادي الإسماعيلي ومدينة الاسماعيلية، فما كان من اللاعب الا ان امسك بقميصه في مطالبة منه للجماهير بتشجيع ناديها ثم اكمل ركضه حول الملعب.

وكان حجازي لاعبا بالنادي الإسماعيلي قبل ان ينتقل للاحتراف في أوروبا والذي عاد منها خلال الصيف الجاري الي النادي الأهلي.

وبينما كان اللاعب يركض، قام احد الافراد من الجمهور بإلقاء "زجاجة بلاستيكة" نحو اللاعب الذي واصل تدريبه.

بعد ذلك بقليل، عادت الجماهير لتوجيه الهتافات السلبية تجاه النادي الإسماعيلي وكاد اللاعب ان يتوجه اليهم مرة أخرى قبل ان يمنعه قائد الفريق عماد متعب مطالباه إياه بالتركيز في المران فقط تاركا أمور الجماهير جانبا.

الجدير بالذكر ان النادي الأهلي يستعد لخوض مباراة نهائي كأس مصر أمام الزمالك والتي ستقام يوم الاثنين المقبل على ملعب بتروسبورت.