قال كورت زوما مدافع فريق تشيلسي لكرة القدم اليوم الاثنين إنه لم يقصد اتهام زميله المهاجم الأسباني دييجو كوستا "بالاحتيال" بتسببه في طرد جابرييل باوليستا لاعب أرسنال خلال مباراة الفريقين في الدوري الإنجليزي أمس الأول السبت.

ودخل كوستا في مشادة مع البرازيلي باوليستا أدت في النهاية لطرد الأخير وإنذار كوستا نفسه.

وقد يلجأ الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم إلى فرض عقوبة أخرى على كوستا بسبب دوره في هذه الواقعة فيما أشعل زوما الموقف عندما قال في تصريحات إعلامية إن زميل احتال على أرسنال.

وأوضح زوما "لا لم نندهش لأننا نعرف دييجو (كوستا) .. الجميع يعلمون دييجو ، وهذا اللاعب يعشق الاحتيال كثيرا ويضع المنافس خارج إطار اللعب.. هذا ما حدث في المباراة ، لكنه شخص ظريف للغاية. نفتخر بوجوده ضمن فريقنا مثل باقي اللاعبين. ونشعر بالسعادة للفوز بهذه المباراة".

ولكن زوما اعتذر اليوم ، عبر موقع "تويتر" للتواصل الاجتماعي عبر الانترنت ، قائلا "آسف لأي ارتباك تسببت فيه. الإنجليزية ليست لغتي الأولى ولم أقصد اتهام أي شخص بالاحتيال.. ببساطة ، أردت أن أقول إن دييجو وضع المنافس تحت ضغط وهو شخص أدين له باحترام هائل".