طالب نادي برشلونة الاتحاد الإسباني لكرة القدم بتسجيل لاعب أتلتيكو مدريد السابق، التركي أردا توران في قائمته كي يتمكن من المشاركة في بطولتي كأس ملك إسبانيا والليجا، وفقا لما أكده لـ(إفي) مصدر من النادي.

كما تقدم النادي بطلب للاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) ليمنح الأخير موافقته بشأن اصدار تصريح يمكّن توران، الذي انضم إلى البرسا موسم الانتقالات الصيفية المنصرم، من اللعب مع الفريق الكتالوني قريبا.

وتعرض البرازيلي رافينيا ألكانتارا لاصابة في الركبة يخضع على إثرها لعملية جراحية غدا تبعده عن الملاعب لفترة طويلة، ما يفتح المجال أمام البرسا لتسجيل لاعب بديل، ولكن بعد مشاورات مع مسئولي (الفيفا) لم يسمح الاتحاد الدولي بتسجيل لاعب جديد نظرا لأن فترة العقوبة لم تنته.

وفرض (فيفا) عقوبة على البرسا بحرمانه من التعاقد مع لاعبين جدد خلال موسمي انتقالات متتاليين، بسبب مخالفات ارتكبها النادي الكتالوني في التعاقد مع قاصرين.

ووفقا لما أفادت به تقارير اخبارية، فإن النادي الكتالوني يؤكد من خلال الطلب أن العقوبة التي فرضها الاتحاد الدولي على البرسا قد انتهت: حيث إنها شملت موسم الانتقالات الشتوية 2014-2015 والميركاتو الصيفي 2015، لذا فإنه يطالب بتسجيل توران بدلا من رافينيا.

ورغم ذلك، قال الإداري السابق بالنادي توني فريتشا، والذي ترشح لرئاسة النادي الكتالوني، إن ليس هناك أي سبب يمنع التقدم بطلب للاتحاد الإسباني لكرة القدم لادراج لاعب في قائمة البرسا بدلا من رافينيا.

وبهذا ينتظر الفريق الكتالوني أن يسجل الاتحاد الإسباني توران في قائمته عملا بالمادة رقم 124.3 من قواعده، التي تتيح تسجيل لاعبين من خارج قائمة النادي حال تعرض أحد المدرجين للاصابة، وهو ما سيحتاج لموافقة من الاتحاد الدولي كي يتمكن اللاعب التركي من المشاركة مع البلاوجرانا في البطولات المحلية.