أكد الحارس الكوستاريكي كيلور نافاس أنه بكى مع عائلته عندما علم أنه سيبقى في ريال مدريد بعد فشل صفقة انضمام الحارس الأسباني دافيد دي خيا لصفوف النادي الملكي في اللحظات الأخيرة.

وقال نافاس خلال لقاء مع شبكتي الإذاعة الأسبانيتين "كادينا سير" و"كادينا كوبي": "ذلك اليوم كان الأسوأ في مسيرتي".

وأضاف: "في ذلك اليوم لم أبك ولكن بعد ذلك فعلت عندما كنت مع زوجتي .. فعلت هذا بعد العديد من الأشياء التي حدثت واللحظات العصيبة التي مررت بها .. كل إنسان ينفجر في لحظة من اللحظات".

وأوضح نافاس الذي كان قاب قوسين أو أدنى من الانتقال إلى صفوف مانشستر يونايتد في إطار صفقة تبادلية مع دي خيا أنه لم يطلب، بعد ما حدث، أي مقابل مادي إضافي مقابل البقاء مع ريال مدريد.

وتابع: "هذا الأمر لم ينزع عني هدوئي .. إذا كان شيئ ما سيحدث فإنه سيحدث في وقته المحدد .. كل ما علي أن أقوم به هو اللعب جيدا وبعد ذلك ستأتي جميع الأشياء".

وأشاد الحارس الكوستاريكي بسلفه إيكر كاسياس الحارس السابق لريال مدريد ،قائلا: "لقد كان أحد رموز ريال مدريد .. لقد ترك وراءه عملا كبيرا ويجب احترامه .. لا أعلم إن كان رحيله أفضل للجميع .. هو من يستطيع الإجابة على هذا السؤال".

وأكمل: "هدفي ليس أن أجعل الناس تنسى كاسياس بل كتابة تاريخي الخاص بالطريقة الأفضل ومنح السعادة لكل جماهير ريال مدريد ولجميع من وثقوا بي".

وأعرب نافاس عن عدم قلقه من محاولة ريال مدريد مجددا الحصول على خدمات دي خيا نهاية الموسم الجاري: "أنا أثق بما أقوم به .. (دي خيا) حارس متميز وله مستقبل واعد ولكن في ريال مدريد يوجد اللاعبين الأفضل وسأسعى لمنافسة أي شخص".

وأشار نافاس خلال حديثه إلى الأجواء الرائعة داخل غرفة تغيير الملابس في ريال مدريد ،مشيدا على وجه الخصوص باللاعب البرتغالي كريساتيانو رونالدو، حيث قال: "إنه الأفضل في العالم .. أنا صادق وبالنسبة لي كريستيانو رونالدو هو الأفضل في العالم وهو يثبت ذلك في كل مباراة وفي كل حصة تدريبية .. إنه مثال يحتذى به".