دافع فتحي مبروك مدرب النادي الأهلي عن نفسه بعد الانتقادات التي تعرض لها جراء الهزيمة الأخيرة لفريقه في نهائي كأس مصر أمام الزمالك الذي حصد الثنائية المحلية هذا الموسم على حساب فريقه.

وفي تصريحات للصحفيين بجنوب أفريقيا قال مبروك: "لست موضة قديمة مثلما يردد البعض، الذين أشادوا بما فعلناه أمام الزمالك في الدوري هم الذين ينتقدون الآن رغم أننا لعبنا بنفس الطريقة، لكننا لم نكن موفقين".

وفاز فتحي مبروك على الزمالك بهدفين نظيفين في الدوري المصري في مباراة غير مؤثرة على ترتيب الفريقين، لكنه خسر نهائي كأس مصر بنفس النتيجة ليفقد فرصة أخيرة في التتويج ببطولة محلية هذا الموسم.

وأضاف مبروك قائلاً: "هزيمة الأهلي ليست نهاية العالم، لكن على الرغم من ذلك من حق الجماهير أن تحزن لضياع لقب لأنها اعتادت على الفوز دائماً تحت أي ظروف، لكننا سنقوم بتعويضهم فيما هو قادم".

وتابع مدرب الأهلي قائلاً: "ألعب دائماً باستراتيجية هجومية ولا ألجئ للدفاع كما يقول البعض، مستمر في عملي مع الأهلي ولا أنشغل إطلاقاً بما يثار عن استقدام مدرب أجنبي".

وانتقل مبروك للحديث عن المواجهة القادمة قائلاً: "فريق أورلاندو يعاني من مشاكل دفاعية واضحة، لكن على صعيد أخر هو خطير جداً في الهجوم ولديه لاعبين مميزين، لكننا نسعى للفوز دائماً من أجل اللقب".

وأنهى مبروك حديثه قائلاً: "الصفقات الجديدة ستظهر، لكننا حالياً مرتبطين بالقائمة الأفريقية ولذلك لا أريد أن أخسر لاعبين مقيدين بالقائمة، لكن عندما أتيحت فرصة لإشراك لاعب مثل حمدي زكي ظهر بشكل طيب، لكن هناك لاعبين مثل صالح جمعة وأنطوي أبعدتهما الإصابات، وأخرين مثل ربيعة وحجازي أبعدهم عدم القيد حتى الآن".