أعرب سيرخيو بوسكيتس نجم برشلونة عن أسفه لإصابة النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي خلال لقاء الفريق مع ضيفه لاس بالماس في المرحلة السادسة بالدوري الأسباني لكرة القدم اليوم السبت.

وأوضح بوسكيتس أن برشلونة سوف يفتقد ميسي بشدة خلال الفترة المقبلة، مشيرا إلى أن إصابته كانت أسوأ شيء في المباراة التي انتهت بفوز الفريق الكتالوني 2 / 1 .

وقال بوسكيتس عقب المباراة :"إصابة ميسي كانت أسوأ شيء في اللقاء. نحن نفتقد أفضل لاعب في العالم حقا. حاولنا نسيان تلك الإصابة وإبعادها عن أذهاننا خلال اللقاء ولكنه لم يكن أمرا سهلا علينا".

وكان برشلونة قد أعلن غياب نجمه الأرجنتيني ليونيل ميسي لفترة تتراوح من ستة إلى ثمانية أسابيع، بعدما أثبتت الفحوص الطبية التي أجراها اللاعب اليوم إصابته بتمزق في أربطة ركبته اليسرى خلال لقاء الفريق مع لاس بالماس.

وأصيب ميسي 28/ عاما/ بعد مرور 180 ثانية فقط من عمر المباراة إثر كرة مشتركة مع بيدرو بيجاس مدافع لاس بالماس.

وحاول ميسي الاستمرار في الملعب، متحاملا على نفسه، قبل أن يسقط على أرض الملعب مرة أخرى، ليضطر لويس إنريكي المدير الفني لبرشلونة لاستبداله ويشرك منير الحدادي بدلا منه في الدقيقة العاشرة.

وسيغيب ميسي بذلك عن المباريات الأربع الأولى لمنتخب الأرجنتين في تصفيات أمريكا الجنوبية المؤهلة لكأس العالم بروسيا عام 2018 .

كما تحوم الشكوك حول موقف نجم منتخب التانجو من المشاركة مع برشلونة أمام غريمه التقليدي ريال مدريد في الكلاسيكو الذي سيقام بملعب سانتياجو برنابيو (معقل الريال) في 21 نوفمبر القادم.