بعد أن حقق انطلاقة قوية في الموسم الحالي ، تعرض بوروسيا دورتموند لكبوة في أسوأ توقيت عندما سقط في فخ التعادل مرتين متتاليتين قبل المواجهة المرتقبة أمام بايرن ميونيخ في مباراة قمة الدوري الألماني لكرة القدم (بوندسليجا) ، وفي ظل المخاوف حول غياب الإثارة من جديد عن المنافسة على لقب الدوري هذا الموسم.

وحقق دورتموند الفوز في أول 11 مباراة له هذا الموسم في كل المسابقات ، من بينها أول خمس مباريات له بالبوندسليجا ، لكنه أفلت من هزيمتين متتاليتين وتعادل مع هوفنهايم 1 - 1 ومع الوافد الجديد دارمشتاد2 - 2 .

وكاد دورتموند أن يعود سريعا إلى طريق الانتصارات وينهي المباراة أمام دارمشتاد فائزا 2 - 1 بعد ثنائية بيير-إيمريك أوباميانج ، لكن القائد آيتاك سولو خطف هدف التعادل 2 - 2 في الثواني الأخيرة ليضرب ثقة دورتموند قبل مواجهة غريمه البافاري.

وقال توماس توشيل المدير الفني لدورتموند "إنه أمر مرير أن تتلقى شباكنا هدفا ثانيا بهذه الطريقة. نشعر بخيبة أمل كبيرة ، لقد أهدرنا نقطتين الليلة."

وأضاف "كنا نريد اكتساب طاقة إيجابية. من المهم أن نضع ما حدث خلف ظهورنا ونتعايش مع الأمر."

ويتأخر دورتموند الآن عن بايرن ميونيخ بفارق أربع نقاط وربما تتسع الفجوة إلى سبع نقاط في حالة تحقيق بايرن ميونيخ الفوز في مباراة الفريقين يوم الأحد المقبل.

ورغم ذلك ، رفض توشيل الحديث بشأن مواجهة بايرن ، بعد صدمة التعادل الثاني خلال أربعة أيام.

وقال توشيل "مباراتنا المقبلة يوم الخميس في سالونيكا (حيث يلتقي الفريق باوك سالونيكا في الدوري الأوروبي). بعدها سنكون مستعدين لتلقي الأسئلة بشأن بايرن."

وازدادت الأمور سوءا داخل جدران بوروسيا دورتموند إثر الجدل الذي دار بين توشيل وقائد الفريق ماتس هاميلز عقب المباراة حيث أبدى الأخير تذمره منتقدا أداء الدفاع.

وقال هاميلز "لم يؤد الدفاع بالشكل المطلوب. لا يمكن وصف ما حدث بكلمات. كل ما كنا نحتاجه هو الدفاع بشكل صحيح. دارمشتاد كان قد تراجع ، فلم يعد لديه الثقة ولكننا أهديناه فرصة رائعة."

ورد توشيل قائلا "لا أحب جملة /يجب أن تدافع بشكل أفضل../ ولكنني أعتقد أن ماتس مشمولا في هذه الانتقادات."

واضاف توشيل "في الدقائق الخمس الأخيرة فقدنا الكرة بشكل غير مبرر أكثر من مرة ، وأخفقنا في إبعاد المنافس عن منطقتنا."