اعترف لاعب وسط تشيلسي الإنجليزي، الإسباني سيسك فابريجاس بأنه لم يتحدث مع زميله في المنتخب حارس بورتو البرتغالي خصمه في الجولة الثانية من دور المجموعات بدوري الأبطال الأوروبي إيكر كاسياس، مشيرا في نفس الوقت إلى أن تحيته ستكون "أمرا طيبا".

وقال اللاعب في مؤتمر صحفي "إنها مباراة خاصة بالنسبة لنا، كون كاسياس من ضمن لاعبي الفريق الخصم لا يهمني، ربما يهمكم أنتم (الصحفيين)".

وستشهد مباراة الغد اللقاء الأول بين كاسياس ومدربه السابق في ريال مدريد، جوزيه مورينيو وهو الأمر المرتقب في ظل المشاكل المعروفة بينهما.

وحول هذا الأمر قال فابريجاس "لم أتحدث معه بخصوص أي شيء، رؤيته غدا ستكون شيئا جيدا وتحيته أيضا".

وحول مستوى فريقه منذ بداية الموسم أضاف "أعتقد أنه يمكننا اللعب بصورة أفضل ، لأننا لسنا عديمي الخبرة".

وأشاد فابريجاس بمورينيو حيث قال "دائما ما بدا لي مدربا وشخصا عظيما وحينما تعرفت عليه تحققت من هذا".