مع انطلاق الجولة الثانية من مباريات دور المجموعات ببطولة دوري أبطال أوروبا الثلاثاء ، تتطلع فرق الدوري الإنجليزي الممتاز إلى استعادة توازنها ومحو أثار البداية المتواضعة التي شهدتها الجولة الأولى ، حيث تسعى فرق مانشستر يونايتد وأرسنال ومانشستر سيتي إلى حصد أول نقاط لها.

ويستضيف أرسنال فريق أولمبياكوس اليوناني غدا الثلاثاء في ثاني مبارياته بالمجموعة السادسة بينما يحل تشيلسي ، الذي حقق الفوز في مباراته الأولى بالمجموعة السابعة ، ضيفا على بورتو البرتغالي.

أرسنال المنتشي بانتصارات محلية متتالية ، فيتطلع إلى استعادة توازنه بعد الهزيمة في مباراته الأوروبية الأولى أمام دينامو زغرب الكرواتي.

وقال بير ميرتساكر مدافع أرسنال "لا يزال هناك مجال محدود للتطوير ولكنني أعتقد أن علينا التحلي بثقة أكبر قبل مباراة يوم الثلاثاء في دوري الأبطال."

وفي المجموعة نفسها ، يحل دينامو كييف الأوكراني ضيفا على بايرن ميونيخ الألماني الذي يأمل مواصلة سلسلة انتصاراته بتحقيق الفوز التاسع له على التوالي في كل البطولات.

وقال توماس مولر لاعب البايرن "إننا في مستو رائع. للأسف ، هذا لا يضمن الفوز يوم الثلاثاء وكذلك يوم الأحد (أمام بوروسيا دورتموند) ، لذلك علينا مواصلة العمل بجدية."

ويحل تشيلسي ضيفا على بورتو في مباراة تحمل طابعا خاصا للمدير الفني جوزيه مورينيو ، حيث سيواجه الفريق الذي قاده للتتويج بلقب دوري الأبطال عام 2004 .

ويعيش تشيلسي ومورينيو أجواء صعبة للغاية حيث لم يحقق الفريق سوى انتصارين خلال سبع مباريات بالدوري الإنجليزي وقد أفلت الفريق من الهزيمة أمام نيوكاسل مطلع هذا الاسبوع وتعادل معه 2 - 2 بهدف متأخر.

وقال مورينيو "كنا سيئين في كل جوانب اللعبة. شهدت المباراة العديد من العروض الفردية السيئة."

وفي المباراة الأخرى بالمجموعة ، يستضيف مكابي تل ابيب الإسرائيلي فريق دينامو كييف.

ويحل بلنسية الأسباني ضيفا على ليون الثلاثاء بهدف حصد أول نقاط له في المجموعة الثامنة ، بعدما خسر مباراته الأولى أمام زينيت سان بطرسبرج الروسي ، الذي يلتقي مع جينت البلجيكي.