أعرب أليساندرو نيستا مدافع فريق ميلان الإيطالي السابق عن ثقته في عودة الفريق اللومباردي إلى قمة كرة القدم الإيطالية قريبا تحت قيادة مدربه الحالي الصربي سينيسا ميهايلوفيتش.

ويعاني ميلان حاليا من البداية المتعثرة في مسيرته بالدوري الإيطالي هذا الموسم، حيث يحتل حاليا المركز الحادي عشر في ترتيب المسابقة برصيد تسع نقاط، بعد مرور ست جولات من عمر البطولة.

ورغم ذلك، فإن نيستا، الذي توج بلقبين للدوري الإيطالي ومثلهما في دوري الأبطال خلال مسيرته التي استمرت عشرة أعوام داخل جدران قلعة سان سيرو، أكد أنه لا يساوره أي شك حول قدرة ميلان على العودة، مشيرا إلى أن الفريق بحاجة لبعض الانسجام فقط خلال الفترة المقبلة.

ونقل الموقع الألكتروني الرسمي لميلان عن نيستا قوله "إن سينيسا يدرك كيفية لعب كرة القدم، ويعتبر ميلان فرصة ضخمة بالنسبة له لإظهار إمكانياته كمدرب".

أضاف نيستا "إن ميلان قد تغير كثيرا هذا العام مقارنة بالمواسم السابقة، واللاعبون بحاجة لتنظيم صفوفهم بعض الشيء، وإيجاد الانسجام المفقود بينهم خلال المباريات".

واستدرك نيستا قائلا "ولكنني أعتقد أن لاعبي الفريق يمتلكون إمكانيات جيدة جدا، ولذلك فإنني أرى أن الفريق سيعود إلى القمة قريبا".

وسبق لنيستا الدفاع عن ألوان ميلان ما بين عامي 2002 و2012.