أعاد مانشستر يونايتد البسمة إلى وجوه الجماهير الإنجليزية من جديد حيث نقل تألقه المحلي إلى الساحة الأوروبية وحقق فوزا مثيرا على ضيفه فولفسبورج الألماني 2 - 1 اليوم الأربعاء في الجولة الثانية من مباريات المجموعة الثانية ببطولة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم.

واستعاد مانشستر يونايتد ، متصدر الدوري الإنجليزي ، توازنه بعد الهزيمة في مباراته الأولى أمام إيندهوفن الهولندي 1 - 2 ، حيث حول تأخره بهدف مبكر أمام فولفسبورج إلى الفوز 2 - 1 ليحصد أول ثلاث نقاط له في المجموعة متساويا مع الفريق الألماني.

وافتتح فولفسبورج التسجيل بعد ثلاث دقائق فقط من البداية بهدف أحرزه دانييل كاليوري لكن مانشستر قلب الموازين وحسم المواجهة لصالحه بهدفين سجلهما المتألق خوان ماتا وكريس سمولينج في الدقيقتين 34 من ضربة جزاء و53 .

جاءت المباراة مثيرة وغلب عليها الطابع الهجومي على مدار شوطيها ، وكان مانشستر الفريق الأفضل في أغلب فتراتها لكنه أهدر العديد من الفرص التي كانت كفيلة بتحقيق فوز ساحق كما تألق حارس المرمى ديفيد دي خيا في إحباط أكثر من فرصة لاحراز هدف محقق.

سيسكا موسكو يشعل مجموعته

وفي إطار نفس المجموعة، أشعل سيسكا موسكو الروسي المنافسة بعدما تغلب على ضيفه إيندهوفن الهولندي 3 - 2 اليوم الأربعاء في الجولة الثانية من مباريات المجموعة.

وافتتح النيجيري التسجيل لسيسكا موسكو بعد سبع دقائق فقط من بداية المباراة ثم أضاف سيدو دومبيا الهدف الثاني للفريق في الدقيقة 21 .

وحصل سيسكا على ضربة جزاء في الدقيقة 36 سجل منها دومبيا الهدف الثاني له والثالث للفريق ثم أضاع اللاعب نفسه فرصة إكمال ثلاثيته عندما أهدر ضربة جزاء أخرى في الدقيقة 44 .

وفي الشوط الثاني رد إيندهوفن بهدفين سجلهما ماكسيم ليستين في الدقيقتين 60 و68 .

وأنهى إيندهوفن المباراة بعشرة لاعبين حيث تم طرد سانتياجو أرياس من صفوف الفريق في الدقيقة 80 لحصوله على الإنذار الثاني.

وحصد سيسكا موسكو بذلك أول ثلاث نقاط له في المجموعة متساويا مع إيندهوفن.

لمشاهدة أهداف لقاء يونايتد والفولفي اضغط هنا

لمشاهدة أهداف لقاء سسكا وايندهوفين اضغط هنا