أكد الكولومبي جاكسون مارتينيز، لاعب وسط أتلتيكو مدريد لإسباني أن الأمور لا تسير معه "كما يريد"، وذلك بعد الخسارة أمام بنفيكا البرتغالي بهدفين لواحد في ثاني جولات المجموعة الثالثة بدوري الأبطال الأوروبي، والتي أهدر فيها الوافد الجديد إلى صفوف أتلتيكو فرصا عديدة دون أن يتمكن من التسجيل.

وقال مارتينيز، في تصريحات صحفية عقب اللقاء، "لم تكن مباراة سهلة. كان بامكاننا تسجيل أكثر من هدف في الشوط الأول. أهدرنا الفرص، ولهذا لم نتمكن من تحقيق التعادل. أشعر بدعم الجماهير والجهاز الفني، أحاول القيام بواجبي على أكمل وجه. لا تسير الأمور كما أريد، ولابد من مواصلة العمل لنرى ما إذا كان بمقدورنا القيام بعمل أفضل في الدربي" أمام ريال مدريد الأحد في الجولة السابعة من الليجا.

ويرى مارتينيز أن أحد أسباب خسارة أتلتيكو مدريد هو أن الفريق البرتغالي لعب بخطوط متقدمة، مشيرا إلى أن فريقه تراجع بعض الشيء ما ساعد (النسور) في مهمتهم.

وأوضح "لا تزال حظوظنا في التأهل إلى ثمن النهائي قائمة. الان ينبغي التفكير في مواجهة ريال مدريد والعمل على تدراك الأخطاء، وتحسين الجوانب الايجابية".