احتفت الصحافة البرتغالية الصادرة اليوم الخميس على نطاق واسع بالفوز الذي حققه بنفيكا الأربعاء على مضيفه أتلتيكو مدريد 1-2 في دوري الأبطال الأوروبي لكرة القدم، مذكرة بأنه أنهى عقدة لفريق العاصمة لشبونة استمرت 33 عاما دون تحقيق انتصار على الملاعب الإسبانية.

وجاء عنوان الصفحة الأولى لصحيفة (ريكورد) "أوليه بنفيكا"، واصفة أداء لاعبي المدرب روي فيتوريا أمام أتلتيكو مدريد بأنه كان "عرضا رائعا".

كما اتفقت وسائل الإعلام البرتغالية على الإشادة بأداء صانع الألعاب الأرجنتيني نيكولاس جايتان، الذي تحول إلى أبرز لاعبي الفريق ويمر بمرحلة من التألق الكبير حاليا.

وأبرزت الصفحة الأولى من صحيفة (أو جوجو) "بإحراز هدف وصناعة آخر، قاد الأرجنتيني فريق النسور إلى عرض رائع".

كما أكدت صحيفة (كوريو دي مانيا) واسعة الانتشار أن "النسور أسكتوا مدريد" بقيادة جايتان الذي سجل الهدف الأول وصنع الثاني للصاعد جونزالو جيديس.

وكان إنهاء 33 عاما من عدم تحقيق الفوز في إسبانيا هو النبأ الأبرز لدى الصحف غير المتخصصة، التي نوهت بأن آخر انتصار لبنفيكا على أرض البلد الجار يعود إلى 29 سبتمبر1982 على حساب ريال بيتيس في مدينة إشبيلية.