اقيمت اليوم الخميس مباريات الجولة الثانية لدور المجموعات بالدوري الأوروبي.

دورتموند يحافظ على صدارته

حافظ بروسيا دورتموند الألماني على صدارة مجموعته الثالثة ببطولة دوري أوروبا، رغم تعادله مساء الخميس أمام مضيفه باوك سالونيكا اليوناني بهدف لمثله، ضمن منافسات الجولة الثانية.

تقدم أصحاب الأرض بهدف عبر روبرت ماك (ق34) لكن أسود فيستفاليا، الذين يقدمون مستوى رائعا هذا الموسم في البوندسليجا، نجحوا في إدراك التعادل قبل نهاية اللقاء بربع الساعة عبر جونزالو كاسترو.

والتعادل هو الثاني لباوك في المجموعة ليحصد نقطته الثانية في المركز الثالث، في حين كان دورتموند قد فاز في اول مباراة له على كراسنودار الروسي بهدفين لواحد.

وفي المباراة الثانية، حقق كراسنودار فوزا ثمينا على ضيفه جيلان جابالا الاذربيجاني بهدفين لواحد، ليشعل المنافسة.

تقدم كراسنودار بهدفين للبرازيلي فرانسيسكو وانديرسون (ق8) وفيدور سمولوف (ق84)، في حين سجل هدف الضيوف اللاعب هيلاريو دودو (ق51).

وبهذه النتيجة يرتقي كراسنودار من المركز الأخير لوصافة المجموعة برصيد ثلاث نقاط، مقابل نقطة واحدة لجابالا في المركز الأخير.

مارسيليا يخسر على أرضه

تراجع مارسيليا الفرنسي للترتيب الثاني بعد سقوطه في فخ الهزيمة على ملعبه فيلودروم بهدف نظيف لليبيرتش سجله لاعبه فلاديمير كوفال (ق84)، ليتجمد رصيده عند ثلاث نقاط، بفارق الأهداف عن منافسه التشيكي الذي اشعل المنافسات.

ليفربول يحقق تعادله الثاني

وتعادل ليفربول الإنجليزي أمام ضيفه سيون السويسري بهدف لكل منهما في ثاني جولات المجموعة الثانية ببطولة الدوري الأوروبي، والتي شهدت أيضا تعادل روبن كازان الروسي مع بوردو الفرنسي بدون أهداف.

تقدم آدام لالانا لأصحاب الأرض بعد مرور أربع دقائق على بداية المباراة، ولكن اسيفوا ابينزير أدرك هدف التعادل للفريق الفرنسي في الدقيقة 17.

ويعد هذا التعادل الثاني الذي يحققه ليفربول في المسابقة حتى الان، بعد تعادله مع بوردو في الجولة الماضية.

بهذه النتيجة يظل سيون في صدارة المجموعة برصيد أربع نقاط، يليه ليفربول وبوردو لكل منهما نقطتان، ثم روبن كازان في المؤخرة بنقطة وحيدة.

فياريال يحصد أول ثلاث نقاط

استطاع فريق فياريال الإسباني حصد أول ثلاث نقاط له بعدما حقق فوزا صعبا على ضيفه فيكتوريا بلزن التشيكي بهدف نظيف في المباراة التي شهدها ملعب "المادريجال" الخميس في الجولة الثانية ضمن مباريات المجموعة الخامسة للدوري الأوروبي.

ويدين فريق "الغواصات الصفراء" بهذا الانتصار الغالي لهدافه البرازيلي الشاب ليوناردو بابتيستاو صاحب الهدف الوحيد في الدقيقة 54 من عمر المباراة.

وبهذا الفوز يحفظ فريق فياريال ماء وجه الكرة الإسبانية بعد تعثر مواطنه أثلتيك بلباو أمام مضيفه ألكمار الهولندي بهدفين لهدف مساء اليوم.

وشهد اللقاء طرد مدافع الضيوف فالكاف بروتشازكا بعدما أشهر الحكم البطاقة الصفراء الثانية له في الدقيقة 80 من زمن اللقاء.

وفي مباراة أخرى أقيمت في نفس التوقيت لذات المجموعة، عاد فريق رابيد فيينا بفوز غال خارج الديار على حساب دينامو مينسك البيلاروسي بهدف دون رد في المباراة التي احتضنها ملعب "تراكتور ستاديوم" معقل الأخير.

وحمل هدف الضيوف الوحيد في المباراة توقيع لاعب الوسط الألماني ستيف هوفمان في الدقيقة 54 مع عمر اللقاء.

وبهاتين النتيجتين يؤكد رابيد فيينا تزعمه للمجموعة برصيد ست نقاط ويأتي خلفه فيكتوريا بلزن برصيد ثلاث نقاط وبفارق الأهداف أمام فياريال الثالث بنفس الرصيد، في الوقت الذي يقبع فيه دينامو مينسك في مؤخرة الترتيب بدون رصيد.

نابولي يوصل تألقه أوروبيا

عاد فريق نابولي الإيطالي بفوز كبير على حساب مضيفه ليجيا وارسو البولندي بثنائية نظيفة اليوم الخميس في المباراة التي شهدها ملعب "الجيش البولندي" بالعاصمة وارسو في الجولة الثانية ضمن مباريات المجموعة الرابعة للدوري الأوروبي.

وأحرز ثنائية فريق الجنوب الإيطالي الجناح البلجيكي درايز ميرتنز والمهاجم الأرجنتيني جونزالو هيجواين في الدقيقتين 53 و84 على الترتيب من عمر المباراة.

وفي مباراة أخرى أقيمت في نفس التوقيت لذات المجموعة، استطاع طرف الصدارة الآخر فريق ميتييلاند الدنماركي دك شباك مضيفه كلوب بروج البلجيكي بثلاثية مقابل هدف في المباراة التي احتضنها ملعب "جان بيرديل ستاديوم" بمدينة بروج البلجيكية.

كان الضيوف هم البادئون بالتسجيل عبر لاعب الوسط الدنماركي، ذو أصول أوغندية، بيوني سيستو (ق51) قبل أن يعزز المهاجم النيجيري بول أونواتشو (ق67) واختتم فيليب نوفاك الثلاثية (ق74)، بينما أحرز هدف الشرف لأصحاب الأرض البلجيكي توماس مونير (ق79).

وبهاتين النتيجتين يتقاسم فريقا نابولي وميتييلاند صدارة الترتيب برصيد ست نقاط ولكن فارق الأهداف يضع الأول في الصدارة، بينما تذيل ليجيا وارسو وكلوب بروج قاع المجموعة بدون رصيد.

أياكس يتعادل

حافظ مولده النرويجي على صدارة مجموعته الأولى ببطولة الدوري الأوروبي بتعادله مع ضيفه أياكس أمستردام الهولندي بهدف لكل منهما في الجولة الثانية من الدور الأول بالبطولة، والذي شهد كذلك تعادل سلتيك الاسكتلندي مع فناربخشة التركي بهدفين لكل فريق.

تقدم لمولده النرويجي لاعبه هيستاد إريك (ق7) وتعادل لأياكس فيكتور فيتشر (ق19).

وفي المباراة الأخرى التي أقيمت في أسكتلندا تعادل سلتيك مع ضيفه فناربخشة التركي بهدفين لكل منهما.

حملت ثنائية أصحاب الأرض توقيع ليج غريفيث (ق28) وكريستيان كومونس (ق32)، بينما تكفل فرناندو بتسجيل ثنائية الضيوف (ق43 و48).

بهذه النتيجة، يحافظ مولده على الصدارة برصيد أربع نقاط، يليه سلتيك برصيد نقطتين ثم أياكس أمستردام بنفس عدد النقاط، وفناربخشة في المؤخرة بنقطة وحيدة.

فيورنتينا يكشر عن أنيابه

استعاد فيورنتينا الإيطالي توازنه بالمجموعة التاسعة بفوز ساحق على ملعب بيلينينسيش البرتغالي بأربعة أهداف نظيفة.

وكان فيورنتينا  قد خسر على ملعبه في الجولة الأولى أمام بازل بهدفين لواحد، فقد كشر عن أنيابه بفوزه الكبير على بيلينينسيش برباعية تناوب عليها فيديريكو بيرنارديسكي (ق18) وكوما باباكار (ق45) وتونيل (ق83) بالخطا في مرماه والنجم جيوسيبي روسي (ق90).

وارتقى "الفيولا" لوصافة المجموعة برصيد ثلاث نقاط، مقابل نقطة لكل من ليخ بوزخان وبيلينينسيش الأخير بفارق الأهداف، اللذين كانا قد تعادلا سلبيا في الجولة الأولى.

التعادل يحسم لقاء سبورتنج لشبونة وبيشكتاش

انفرد لوكوموتيف موسكو بصدارة المجموعة الثامنة في دوري أوروبا بفوزه على أرضه بثنائية نظيفة على سكينديربيو الألباني في حين حسم التعادل بهدف لقاء بيشكتاش التركي وسبورتنج لشبونة البرتغالي.

وحقق الفريق الروسي العلامة الكاملة في أول مبارتين ليرفع رصيده إلى ست نقاط في الصدارة يليه بيشكتاش بأربع نقاط ثم سبورتنج لشبونة ثالثا بنقطة واحدة وأخيرا سكينديربيو بدون نقاط.

افتتح لوكوموتيف موسكو التسجيل في الدقيقة 35 بهدف حمل توقيع بايي عمر نياسي، قبل أن يضيف الكسندر ساميدوف الهدف الثاني في الدقيقة 73.

وفي المباراة الأخرى، خرج سبورتنج لشبونة بنقطة ثمينة من على ملعب بيشكتاش، بعدما تقدم عن طريق بريان رويز في الدقيقة 16 قبل أن يسجل جوكهان توري هدف التعادل (ق 61).

ألكمار يهزم بلباو

أشعل فوز إيه زد ألكمار الهولندي مساء الخميس على ضيفه أثلتيك بلباو الإسباني 2-1 المجموعة الثانية عشرة ببطولة دوري أوروبا حيث يتقاسم الفريقان وصافتها الآن خلف بارتيزان بلجراد الصربي الذي حقق انتصاره الثاني 3-1 خارج قواعده أمام أوجسبورج الألماني.

ولم يدفع مدرب بلباو، إرنستو فالفيردي، بتشكيلته الضاربة في المباراة، حيث أجلس عددا من لاعبيه الأساسيين على الدكة، لحاجته إليهم في الليجا، الأهم بالنسبة له بحسب تصريحاته قبيل المباراة، حيث سيواجه السبت منافسه فالنسيا.

ورغم الفرص التي أهدرها فريق "الأسود" الإسباني في الشوط الأول وبالأخص في انفراد كيكي سولا بالمرمى وتسديدة خافيير إيراسو التي تألق حارس أصحاب الأرض في التصدي لها، الذي حرم الضيوف أيضا من التقدم بعد التصدي الرائع لتسديدة أجير أكيتشي، إلا أن مرماه مني بهدفين في الشوط الثاني أنهيا الأمور لألكمار.

فالفريق الذي أهدر فرصة واحدة خطيرة في الشوط الأول من تسديدة بن رينسترا التي اصطدمت بالعارضة بعد مرور نصف ساعة، نجح في تسجيل هدف أول (ق55) عبر نجمه وهدافه هذا الموسم ماركوس هنريكسين من تسديدة رائعة بيسراه داخل المنطقة.

ولم تمر عشر دقائق حتى أضاف ريدجسيانو هابس الهدف الثاني لأصحاب ملعب آفاس، لتتعقد الأمور على بلباو.

ولايزال ألكمار وبلباو يبحثان عن لقب أول للبطولة، حيث حل الفريق الهولندي وصيفا بموسم 1980-81 أما بلباو فجاء ثانيا مرتين آخرهما 2011/12.

وبهذه الطريقة يتقاسم الفريقان وصافة المجموعة برصيد 3 نقاط، ولكن بلباو يتفوق بفارق الأهداف.

بينما انفرد بارتيزان بلجراد بصدارة المجموعة بست نقاط بعد فوزه بثلاثة أهداف لواحد على مضيفه الألماني أوجسبورج.

تقدم الضيوف بهدفين عبر أندريجا زيفكوفيتش (ق31) ودونج وون جي في مرماه بالخطأ (ق54)، قبل أن يقلص راؤول بوباديا النتيجة بهدف لأوجسبورج (ق57)، لكن زيفكوفيتش أنهى على آمال الجماهير الألمانية بهدف ثالث وثاني له (ق62).

ولم ينجح أوجسبورج في العودة بالنسبة رغم النقص العددي في صفوف منافسه بعد طرد الكسندر سوبيتش (ق64)، ليتجمد رصيد الفريق الألماني عند صفر من النقاط في المركز الرابع والاخير.

شعراوي ينتزع نقطة ثمينة لموناكو

انتزع فريق موناكو الفرنسي نقطة ثمينة في عقر داره من أنياب ضيفه توتنهام الإنجليزي بعدما تعادل معه بهدف لمثله الخميس في قمة مباريات الجولة الثانية للمجموعة العاشرة بدوري أوروبا.

وتقدم الضيوف في النتيجة عبر النجم الأرجنتيني إيريك لاميلا في الدقيقة 35 من زمن الشوط الأول، قبل أن يخطف النجم الإيطالي، ذو أصول مصرية، ستيفان شعراوي هدف التعادل في الأمتار الأخيرة من المباراة (ق81).

ودخل المهاجم الدولي الإيطالي إلى المباراة بديلا للفرنسي توماس ليمار في الدقيقة 60 من عمر اللقاء.

وفي مباراة أخرى أقيمت في نفس التوقيت للمجموعة ذاتها، حقق فريق كاراباخ الآذري مفاجأة مدوية بعدما فاز على ضيفه أندرلخت البلجيكي بهدف نظيف في المباراة التي احتضنها ملعب "توفيق بهراموف" في العاصمة الآذرية باكو.

ويدين أصحاب الأرض بهذا الفوز الغالي لمهاجمه البرازيلي ريتشارد ألميدا محرز هدف الانتصار في الدقيقة 36 من عمر الشوط الأول.

وبهاتين النتيجتين ينفرد توتنهام بصدارة المجموعة برصيد أربع نقاط ويأتي من خلفه كاراباخ في المركز الثاني بثلاث نقاط في الوقت الذي يحتل فيه موناكو المركز الثالث بنقطتين بينما يقبع أندرلخت في قاع الترتيب بنقطة وحيدة.

ومن المقرر أن يستضيف موناكو نظيره كاراباخ بينما سيخرج توتنهام لمواجهة فريق أندرلخت يوم 22 أكتوبر الجاري في ثالث جولات البطولة.

لاتسيو يستغل النقص العددي ويفوز بثلاثية على سانت إيتيان

استغل لاتسيو الايطالي النقص العددي في صفوف سانت ايتيان وقلب تأخره بهدف إلى فوز 3-2 ليتصدر المجموعة السابعة في دوري أوروبا بفارق الاهداف عن دنيبرو بيتروفسك الأوكراني الذي فاز بهدف على روزنبرج النرويجي.

على ملعب الأولمبيكو في روما، افتتح السنغالي مصطفى بايال التسجيل لسانت إيتيان في الدقيقة السادسة قبل أن يدرك النيجيري أوجيني أونازي التعادل للاتسيو في الدقيقة 22.

وأشهر حكم المباراة بطاقة حمراء لمهاجم سانت ايتيان روبرت بريتش في الدقيقة 33 بعد اعتداءه بالكوع على مدافع لاتسو ماوريثيو.

واستغل أصحاب الارض النقص العددي في صفوف المنافس، وضاعف الغلة عن طريق ويسلي هوديت بعد ثلاث دقائق من بداية الشوط الثاني، قبل أن يكمل لوكاس بيجيلا الثلاثية في الدقيقة 80.

وقبل ست دقائق من انتهاء الوقت الاصلي، استطاع البديل كيفن مونيت باكيت تقليص النتيجة بعد 10 دقائق من نزوله إلى أرض الملعب في الشوط الثاني لينتهي اللقاء بفوز الفريق الايطالي 3-2.

وفي المباراة الأخرى، قاد الأوكراني يفهين سيليزنيوف وصيف حامل اللقب دنيبرو بيتروفسك للفوز على ملعب روزنبرج بهدف وحيد في الدقيقة 79 من عمر المباراة.
ويتصدر لاتسيو المجموعة برصيد أربع نقاط بفارق الأهداف عن دنيبرو، يليهما سانت ايتيان وروزنبرج بنقطة واحدة لكل منهما.

هاتريك دي سانتو يقود شالكة لدك شباك أستيراس

أكرم فريق شالكة الألماني ضيافة نظيره اليوناني أستيراس تريبوليس برباعية نظيفة في المباراة التي شهدها ملعب "فيلتنز أرينا" اليوم الخميس في الجولة الثانية ضمن مباريات المجموعة الحادية عشر لدوري أوروبا.

وكان نجم اللقاء الأول المهاجم الأرجنتيني فرانكو دي سانتو الذي أحرز ثلاثة أهداف "هاتريك" كانت كفيلة بإهداء نقاط المباراة الثلاث للفريق "الأزرق الملكي".

وأحرز دي سانتو الأهداف الثلاثة في الدقائق 28 و37 و44 ، من ضربة جزاء، على الترتيب، خلال شوط المباراة الأول، بينما تكفل المهاجم الهولندي المتألق كلاس يان هونتلار بتسجيل الهدف الرابع في الدقيقة 84.

وفي مباراة أخرى أقيمت في نفس التوقيت للمجموعة ذاتها، حقق فريق سبارتا براج التشيكي فوزا سهلا على ضيفه أبويل نيقوصيا القبرصي بثنائية نظيفة في المباراة التي احتضنها ملعب "جنرالي أرينا" معقل الأول.

ويدين أصحاب الأرض بهذا الفوز للمهاجم النيحيري كهيندي فاتاي محرز الهدف الأول في الدقيقة 24 من عمر الشوط الأول والمدافع الشاب جاكوب باربيك صاحب الهدف الثاني في الدقيقة 60 من زمن اللقاء.

وبهاتين النتيجتين ينفرد شالكة بالصدارة برصيد ست نقاط بينما يأتي سبارتا براج في المركز الثاني برصيد 4 نقاط وأستيراس تريبوليس في المركز الثالث بنقطة وحيدة في الوقت الذي يتذيل فيه أبويل نيقوصيا جدول الترتيب بدون رصيد.

ومن المقرر أن يستضيف شالكة نظيره سبارتا براج على زعامة المجموعة بينما سيستضيف أبويل نيقوصيا فريق أستيراس تريبوليس يوم 22 أكتوبر الجاري ضمن مباريات الجولة الثالثة.

لمشاهدة أهداف الجولة الثانية بالدوري الأوروبي اضغط هنا