تسعى مدينة باريس لبيع ملعب "حديقة الأمراء" إلى مالكي نادي باريس سان جيرمان القطريين، حسبما كشفت اليوم صحيفة (لو باريزيان).

وأشارت الصحيفة إلى أن ممثلين عن عمدة باريس آن هيدالجو، عقدوا عدة اجتماعات سرية مع إدارة نادي باريس سان جيرمان الفرنسي -الذي يرأسه القطري ناصر الخليفي- لتحديد سعر للملعب الكبير الذي يستخدمه الفريق حاليا في المباريات التي يستضيفها.

وقالت (لو باريزيان) إن بلدية المدينة قدمت عرضا مبدئيا لبيع الملعب بمبلغ يقارب المائة مليون يورو، ولكن إدارة النادي لم ترد عليه حتى الآن، علما بأن باريس سان جيرمان لديه اتفاقية تمنحه حق استخدام الاستاد لـ30 عاما مقبلة.

يشار إلى أن مؤسسة قطر للاستثمار الرياضي، المالكة للنادي الفرنسي، قد أنفقت مؤخرا 75 مليون يورو لتجديد ملعب حديقة الأمراء قبيل إقامة بطولة كأس الأمم الأوروبية "يورو 2016" التي تستضيفها فرنسا.

وبالرغم من ذلك، تقول الصحيفة إن بيع الملعب لم يحظ بعد بموافقة مجلس بلدية باريس، ولكن هيدالجو كانت قد اعتبرت الأمر بأنه "ليس محرما" خلال حملتها الانتخابية في 2014.

يشار إلى أن ملعب حديقة الأمراء افتتح عام 1972 وشهد لحظات هامة في تاريخ كرة القدم الفرنسية مثل فوز منتخب الديوك بنهائي أمم أوروبا عام 1984 ضد إسبانيا.