اعتبر اللاعب البرازيلي السابق زيكو أنه "من غير المنطقي والغريب" إقامة مونديال في دولة قطر، وأن هناك وقتا للتراجع عن إسناد تنظيم مونديال 2022 للبلد العربي.

وقال زيكو "اعتقد أنه ليس هناك وقت لتغيير إسناد تنظيم مونديال 2018 رغم حدوث مخالفات. لكن هناك وقت متاح لإعادة التفكير فيما يتعلق بمونديال 2022"، خلال مقابلة نشرتها اليوم صحيفة (لوموند) الفرنسية.

وأوضح البرازيلي المرشح لرئاسة الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) "المشكلة مع قطر هي أنها لا تفكر في كرة القدم. الأمر غير معقول، ومن العبث مجرد التفكير في إقامة مونديال هناك. قطر ليست جزءا من ثقافة كرة القدم العظيمة".

وأبرز زيكو أن الفساد "متفشي في الفيفا"، في تعقيب منه على التحقيقات التي فتحها القضاء السويسري حول رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم الحالي سيب بلاتر وميشيل بلاتيني.

وذكر المرشح أنه يسعى إلى "تحسين صورة ومصداقية" الفيفا الذي طالب بـ"قيادة جديدة" له.