أكد البرتغالي جوزيه مورينيو، المدير الفني لتشيلسي الإنجليزي أنه يمر بأسوأ فترات مسيرته التدريبية، وذلك بعد سلسلة من النتائج المخيبة التي يحققها سواء في الدوري الإنجليزي الممتاز أو في دوري الأبطال الأوروبي.

وقال مورينيو، في مؤتمر صحفي عشية مواجهو ساوثهامبتون "أصفها بأنها الفترة الأسوأ في مسيرتي، والتي أحقق فيها النتائج الأسوأ في مسيرتي"، مشيرا إلى أن الأمر برمته "خبرة رائعة".

وأكد "كانت أمامي تحديات كبرى طوال الوقت، ولكن هذه هي الفترة الأسوأ. لم أخسر كل هذه المباريات من قبل، وهذا أمر واقع".

وبدأ تشيلسي، حامل لقب الدوري الإنجليزي الممتاز، الموسم بصورة سيئة للغاية حيث يحتل المركز 14 برصيد ثماني نقاط، من انتصارين وتعادلين وثلاث هزائم، وفي دوري الأبطال الأوروبي فاز بمباراته الأولى أمام مكابي تل أبيب الإسرائيلي، لكنه خسر أمام بورتو البرتغالي الثلاثاء الماضي، كما خسر أمام أرسنال في كأس الدرع الخيرية.

وسيحاول مورينيو العودة إلى الدرب الصحيح من خلال مواجهة ساوثهامبتون في ملعب ستامفورد بريدج، معقل (البلوز)، مشيرا "أود أن أنهى هذا ولكنها خبرة جيدة في مسيرتي".