يواجه برشلونة الذي تعصف به الإصابات في الوقت الراهن، خارج الديار فريق اشبيلية الذي يتطلع لتضميد جراحه بعد الهزيمة بهدفين دون رد التي مني بها أمام يوفنتوس الأربعاء، وذلك في اطار الجولة السابعة من الدوري الاسباني.

وينطلق برشلونة إلى مدينة اشبيلية الواقعة جنوبي أسبانيا بقائمة تضم 16 لاعبا فقط من قوام فريقه الأول بعد خروج بعض اللاعبين من التشكيل بسبب الإصابة مثل كلاوديو برافو وتوماس فيرمايلين واندريس انيستا ورافينيا وأخيرا وليس آخرا ليونيل ميسي.

وقال لويس انريكي مدرب برشلونة: "نحن نمر بفترة عصيبة في مواجهة الإصابات".

وأضاف: "في كل مباراة نلعبها يتعين علينا خسارة أحد اللاعبين للإصابة ولكنني أثق بهذا الفريق .. إنه ليس فريق هائل ولكنه متحد ويتمتع بالفنيات العالية والشخصية".

وحقق اشبيلية حامل لقب بطولة الدوري الأوروبي فوزا واحدا هذا الموسم مقابل تعادلين وثلاثة هزائم.

ويلتقي أيضا في هذه المرحلة من الدوري الأسباني اسبانيول أمام سبورتنج خيخون وغرناطة أمام ديبورتيفو دي لا كرونيا وملقة أمام ريال سوسيداد ولاس بالماس أمام ايبار وأتلتيك بيلباو أمام بلنسية ورايو فايكانو أمام ريال بيتيس.