كشفت وسائل الإعلام البريطانية اليوم الاثنين أن الألماني يورجن كلوب هو المرشح الأول لتولي المسؤولية الفنية لنادي ليفربول الإنجليزي بعد إقالة المدير الفني السابق للفريق بريندان رودجيرز.

وقالت صحف "ذا ديلي ميل" و"ذا اندبيندينت" و"ذا تيليجراف" و"ذا ميرور" أن المدرب السابق لبروسيا دورتموند الألماني يعد الخيار العملي الوحيد أمام النادي الإنجليزي.

يذكر أن الإيطالي كارلو أنشيلوتي المدير الفني السابق لأندية ريال مدريد وميلان وتشيلسي سافر أمس الأحد إلى المملكة المتحدة، بيد أنه لا يحظى بفرصة كبيرة في التعاقد مع ليفربول.

وكان نادي ليفربول قد أطاح برودجيرز أمس الأحد بعد ساعات من تعادل الفريق 1 / 1 مع ايفرتون في ديربي مقاطعة مرسيسايد.

وأوضحت صحيفة "ذا ميرور" أن إقالة رودجيرز جاءت فورية، نظرا لأن كلوب48/ عاما/، الذي لا يدرب أي فريق في الوقت الراهن، أبدى اهتماما كبيرا في تولي مسؤولية الفريق الإنجليزي.

يذكر أن المدرب الألماني ترك قيادة بروسيا دورتموند في نهاية الموسم الماضي وأكد آنذاك أنه سوف يخلد للراحة لمدة عام.

وأعرب بعض من لاعبي ليفربول السابقين عن شعورهم بالتفاؤل من إمكانية تولي يورجن كلوب المسؤولية الفنية للفريق.

وقال دانيس جان مولبي لاعب ليفربول السابق: "يجب أن يكون يورجن كلوب .. إنه الرجل المثالي لخلافة بريندان رودجيرز .. يتمتع بالقدرة على ذلك ويستطيع أن يعيد الثقة للجماهير".

وأضاف جيمي ريدناب الذي لعب لصالح ليفربول طوال عشر سنوات: "أنشيلوتي لديه خبرة كبيرة ولكن كلوب يتمتع بهالة خاصة .. إنه مجنون قليلا ولكنه يروق لي".

وأفادت الصحف الإنجليزية أن جون هنري مالك ليفربول وتوم ويرنير رئيس شركة سبورتس جروب، أحد مالكي النادي، سيشرعون في مفاوضات مباشرة مع يورجن كلوب في الحال.

وأقيل رودجيرز بعد أن حقق ثلاثة انتصارات في المراحل الثمانية الأولى من مسابقة الدوري الإنجليزي هذا الموسم.

ويحتل ليفربول المركز العاشر في جدول ترتيب أندية الدوري الإنجليزي برصيد 12 نقطة بفارق ست نقاط عن مانشستر سيتي المتصدر.

ويتعين على النادي الإنجليزي التعاقد مع مدرب جديد خلال الأسبوعين القادمين، حيث أنه لن يعود إلى خوض مباريات جديدة حتى 17 أكتوبر الجاري عندما يواجه توتنهام هوتسبيرز، بسبب توقف المسابقات المحلية استعدادا لانطلاق المباريات الدولية.

وارتبط اسم كلوب بليفربول منذ رحيله عن بروسيا دورتموند، الذي تولى قيادته طوال سبع سنوات حصد خلالها لقبين لمسابقة الدوري الألماني "بوندسليجا" ووصل مرة واحدة إلى نهائي بطولة دوري أبطال أوروبا.