أكد باسم مرسي مهاجم نادي الزمالك والمنتخب المصري أنه ملتزم بكل القرارات التي يصدرها نادي الزمالك ومجلس إدارته ، مشددا على أن راغبي الصيد في الماء العكر عليهم ان يتنحوا جانبا.

وكانت الفترة الماضية قد شهدت نشوب ازمة تصريحات بين مرتضى منصور رئيس مجلس إدارة نادي الزمالك ومهاجم الفريق عقب تصريحات أدلي بها اللاعب.

وشدد مرسي من خلال بيان رسمي صادر عن الجهاز الإعلامي في المنتخب الوطني جاء فيها :

"تابع باسم مرسي كل ما تناولته وسائل الإعلام في الفترة الماضية وما نسب إليه من تصريحات، ولذلك وجد من واجبه التوضيح أنه لم يصدر عنه أي ردود أفعال مطلقا سوى أنه اكتفى بوضع صورته مع والدته تقديرا واعتزازا بها وأنها أهم وأغلى إنسان عنده على وجه الأرض.

مشيرا إلى أن باقي الحسابات على مواقع التواصل الاجتماعي وكافة التصريحات التي نسبت إليه لا تمت له بأي صلة، وشدد على راغبي الصيد في الماء العكر بأن يتنحوا جانبا.

وأعرب مرسي عن حبه واحترامه الكامل لنادي الزمالك وجماهيره ومجلس إدارته ورئيسه المستشار مرتضى منصور ولكافة أعضاء المنظومة الرياضية في مصر، مؤكداً اعتزازه بالانتماء لهذه القلعة الرياضية العظيمة.

وأعرب مرسي عن أسفه البالغ واعتذاره لسوء الفهم المترتب على تلك التصريحات المنسوبة إليه.

موضحا في الوقت نفسه أنه ملتزم بالامتثال لكافة قرارات مجلس الإدارة بالنادي فور عودته من معسكر المنتخب الوطني الحالي."

ويستعد منتخب مصري لخوض تجربتين وديتين امام السنغال وزامبيا في دولة الإمارات.

الزمالك يتقبل اعتذار مرسي

ومن جانبه أعلن أحمد مرتضى منصور عضو مجلس إدارة نادي الزمالك أنه تم قبول الاعتذار المقدم من جانب باسم مرسي بعد الخلاف الذي نشب مع رئيس النادي.

وشدد منصور من خلال تصريحات صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك على أن الغاية من هذا الموقف كانت مصلحة اللاعب.

وكتب أحمد مرتضى :" بعد تقديم باسم مرسي ابن نادي ‫الزمالك‬ لاعتذار وتأكيد احترامه للكيان وعدم خروجه عن منظومه نادي الزمالك يقبل نادي #الزمالك ‫‏اعتذار‬ احد ابنائه ويؤكد مجلس الإدارة ان الغاية من تلك الوقفة من اجل مصلحه باسم نفسه وباقي اللاعبين في الفريق ويشكر نادي الزمالك اتحاد الكره ورئيس بعثه المنتخب في الامارات استاذ سيف زاهر والمشرف العام استاذ حسن فريد ويطالب اللاعبين بالتركيز في مباراة السوبر من اجل اسعاد جماهير الزمالك".