أكد المدير الفني لمنتخب الأرجنتين لكرة القدم خيراردو مارتينو أنه ينتظر من فريقه تقديم أداء متميز رغم غياب نجم برشلونة ليونيل ميسي بسبب الإصابة، في مباراة راقصي التانجو اليوم الخميس أمام الإكوادور ضمن الجولة الأولى من تصفيات أمريكا الجنوبية المؤهلة لمونديال روسيا 2018.

وقال مارتينو الليلة الماضية "يجب أن نقدم أداء جيدا بغض النظر عن غياب ميسي ولاعبين آخرين. الفريق بحالة جيدة تسمح له بتقديم مباراة رائعة".

وعن لقاء اليوم أمام منتخب الإكوادور، أكد "أتمنى أن يفوز الفريق لكن من خلال تقديم أداء جيد. مباريات المنتخب دائما ما تكون فرصة لخلق روابط قوية بين الناس، وهذا هو ما نصبو إليه".

وأضاف المدرب الأرجنتيني أن "بدء مرحلة التصفيات بشكل جيد سيمنحنا شعورا بالراحة قبل انطلاق المنافسات العديدة التي تنتظرنا، ولذلك نسعى إلى تحقيق نتائج جيدة في مباريات التصفيات الأربعة المقررة هذا العام".

وأوضح أن فريقه "يعلم بشأن غياب ميسي منذ فترة طويلة ولم يكن لدينا أمل على الإطلاق في أن ينضم إلينا في مبارتي الإكوادور وباراجواي"، التي يقابلها المنتخب الأرجنتيني الأربعاء القادم في الجولة الثانية من تصفيات أمريكا الجنوبية المؤهلة لمونديال روسيا 2018.

وفيما يتعلق باستبعاد كارلوس تيفيز عن التشكيلة الأساسية التي ستخوض مباراة الإكوادور، أكد المدير الفني لمنتخب الأرجنتين، "إنه يحظى باهتمام إعلامي لأنه اللاعب الأكثر أهمية بين أولئك الذين ما زالوا يلعبون مع فرقهم، وسيكون دائما محط الأنظار وأنا مدرك لذلك".

وأشاد مارتينو بمواطنه جوستافو كونتيروس، مدرب منتخب الإكوادور حيث وصفه بأنه رجل "متميز كمدير فني وكشخص".

وأضاف "علينا أن نكون حذرين للغاية مع منافسنا لأنه يحظى أيضا بلاعبين جيدين للغاية".