يرى العداء الجامايكي أوسين بولت، الفائز بعدة ألقاب أولمبية وصاحب الأرقام القياسية في سباقات 100 و200 متر عدو، أن مستقبله هو العمل كمحلل تلفزيوني لكل ما يتعلق برياضة ألعاب القوى بعد اعتزاله رسميا.

وقال بولت خلال مقابلة أذاعتها شبكة المكسيك التلفزيونية: "أعتقد أنني سأستمر في العمل في المجال الرياضي والسعي لأن أكون مثل مايكل جونسون الذي يعمل محللا رياضيا في التليفزيون .. هذا ممكن".

وأشار العداء الجامايكي، الذي يزور المكسيك لمباشرة بعض الأعمال التجارية، إلى أن دورة الألعاب الأولمبية 2016 بريو ي جانيرو ستكون الأخيرة في مسيرته رغم أنه لم يستبعد استمراره في خوض المنافسات حتى بطولة العالم لألعاب القوى في لندن .2017

وأضاف بولت29/ عاما/ الذي يبحث في ريو دي جانيرو عن حصد ثلاث ميداليات أولمبية ذهبية جديدة: "هذه هي دورة الألعاب الأولمبية الأخيرة لي ولكنني قد استمر لعام آخر حتى المونديال".

واستبعد بولت، المعروف بولعه برياضة كرة القدم أن ينتهي به المطاف بأن يصبح مالكا لأحد فرق كرة القدم أو السلة، مؤكدا أن هدفه هو الاستمرار مع الرياضة التي صنعت أسطورته.

واختتم قائلا: "أعتقد أنني سأعمل في رياضة ألعاب القوى .. لقد تحدثت مع البعض وأخبروني أنني سوف سأقدم خدمة للرياضة إذا ما بقيت متصلا بألعاب القوى محاولا دفعها إلى الأمام وإيجاد طرق جديدة لنشرها".