وجه المنتخب الإكوادوري لكرة القدم صفعة قوية لمضيفه الأرجنتيني وتغلب عليه بهدفين نظيفين فجر اليوم، الجمعة، في الجولة الأولى من تصفيات أمريكا الجنوبية المؤهلة لنهائيات كأس العالم 2018 .

وخطف المنتخب الإكوادوري ثلاث نقاط غالية في بداية مسيرته بالتصفيات ليؤكد أنه سيكون منافسا قويا على إحدى بطاقات التأهل للنهائيات المقرر إقامتها في روسيا.

وانتهى الشوط الأول من المباراة بالتعادل السلبي ليكتسب المنتخب الإكوادوري ثقة كبيرة ساعدته على قلب الطاولة على رأس التانجو في نهاية الشوط الثاني.

وظل التعادل قائما حتى الدقيقة 81 التي شهدت هدف التقدم للمنتخب الإكوادوري اثر ضربة ركنية لعبها فيدل مارتينيز وعبرت من جميع لاعبي الفريقين لتصل على رأس فريكسون إيراتزو ليكون الهدف الثاني له فقط في 52 مباراة دولية مع المنتخب الإكوادوري.

وبعدها بدقيقة واحدة فقط ، استغل المنتخب الإكوادوري الارتباك والتوتر في صفوف المنتخب الأرجنتيني وسجل الهدف الثاني اثر هجمة سريعة من الناحية اليمنى وتمريرة عرضية من لويس أنطونيو فالنسيا وصلت إلى فيليبي كايسيدو الذي حولها بلمسة سحرية إلى داخل المرمى ليكون هدف الاطمئنان.

وباءت محاولات التانجو الأرجنتيني بالفشل في الدقائق القليلة المتبقية حيث لم يستطع لاعبوه بقيادة "الأباتشي" كارلوس تيفيز في تقليص الفارق فيما واصل المنتخب الإكوادوري تألقه وتفوقه فنيا وخططيا وبدنيا في هذه المباراة.

لمشاهدة هدفي الإكوادور