اعترف البرازيلي لوكاس مورا لاعب فريق باريس سان جيرمان أن مثله الأعلى في كرة القدم هو اللاعب الفرنسي المعتزل زين الدين زيدان رغم أن الأخير لا يمثل ذكرى طيبة في أذهان البرازيليين ومنتخب السيليساو.

وقال مورا "بطلي هو زين الدين زيدان، الذي جعل البرازيل تبكي. كان يكبدنا الكثير في كل مرة نواجهه فيها، في 1998 و2006 ".

وأكمل: "لكنه لا يزال مثلي الأعلى. إنه اللاعب الأفضل الذي رأيته، أفضل بكثير من كل البرازيليين"، وذلك خلال مقابلة نشرت في أحدث أعداد مجلة (فرانس فوتبول).

ويتحدث مورا (23 عاما) بذلك عن منتخب فرنسا الذي ألحق الهزيمة في البرازيل خلال نهائي مونديال 1988 في باريس، ثم مباراة ربع نهائي مونديال 2006 بألمانيا والتي شهدت أيضا فوز منتخب (الديوك).