تطرقت الصحافة البرازيلية الصادرة اليوم الجمعة إلى هزيمة منتخب راقصي السامبا أمام تشيلي أمس في مستهل تصفيات أمريكا الجنوبية المؤهلة لمونديال روسيا 2018 ، والتي وصفتها بـ"المريرة".

وقالت صحيفة (أو جلوبو) إن "البداية المريرة" تمثل ضغطا على المنتخب البرازيلي لكرة القدم، الذي يتولى تدريبه كارلوس دونجا، ولكنها وجدت السلوان في البداية السيئة لمنتخب الأرجنتين الذي مني بهزيمة بهدفين أمام الإكوادور.

أما صحيفة (ساو باولو) فأشارت إلى أن "البرازيل استسلمت أمام تشيلي"، فيما وصفت صحيفة (لانسي) مباراة أمس بـ"الكابوس".

وتوقعت (لانسي) أن تكون مسيرة منتخب راقصي السامبا في التصفيات المؤهلة للمونديال ستكون صعبة.

وركزت صحيفة (فوليا دي ساو باولو) على أن هذه كانت أول هزيمة للبرازيل في مباراة افتتاحية بالتصفيات، الأمر الذي دفع صحيفة (إكسترا) إلى السخرية من دونجا "من كان يدري أن دونجا سيدخل التاريخ؟".