ولادة متعثرة انتهت بإعلان البرتغالي جوزيه بيسييرو مديراً فنياً للأهلى بعد شد وجذب ومفاجأة أجلت إعلان القرار قبل أن يصر عليه رئيس النادي محمود طاهر مهندس التعاقد .

كواليس وخبايا عن الصفقة ينقلها لكم يالاكورة خلال السطور القليلة القادمة :

- تم ترشيح بيسييرو عن طريق وكيل اللاعبين محمد العاصى الذى يرتبط بعلاقة قوية ممحموط طاهر رئيس الاهلي.

- محمود طاهر قاد المفاوضات مع بيسييرو منفرداً دون الرجوع للجنة الكرة أو مجلس الإدارة وبدون علم علاء عبد الصادق وهيثم عرابي وذلك منذ شهر حيث إنه التقى بالمدرب البرتغالي بالعاصمة الإنجليزية لندن.

- الأمور كانت تتجه نحو إعلان بيسييرو مديراً فنياً للأهلى الأثنين الماضى إلا أن تسريب اسمه ونشر السيرة الذاتية بالمدرب والتى تخلو من الإنجازات وتمتلىء بالتجاوزات فى حقه من اللاعبين بالإضافة إلي وصفه بضعيف الشخصية كانت المفاجأة لطاهر.

- ابُلغ طاهر خلال اجتماع مجلس الإدارة أن هناك غضب جماهيرى تجاه تسريب اسم بيسييرو وأنه ضعيف الشخصية وهو ما جمد الإعلان عن الاسم.

- كانت هناك نية بالفعل بالتريث والبحث عن مدرب أخر إلا أن الهتاف باسم مانويل جوزيه ثم تصريحات المدرب نفسه مساء الامس جعلت طاهر يتلقى نصيحة من مستشاره الإعلامي بالتمسك باسم بييسيرو لتوجيه رسالة أنه الرجل القوى الذى لا يلتفت إلى مطالب جماهيره.

- محمود طاهر سيتحمل جزء من راتب بيسيرو وجهازه الخيالي والذى سيكون الأغلي فى تاريخ كرة القدم المصرية.

- مجلس إدارة الأهلى كما قال محمد عبد الوهاب عضو مجلس الإدارة ليالاكورة وافق على اختيار بيسيرو بالأجماع ، الأمر ببساطة أن طاهر ابلغ أن من سيختاره -فقط- سيتحمل جزء كبير من مستحقاته.