أفاد الطاقم الطبي بالاتحاد البرازيلي لكرة القدم اليوم السبت بأن مدافع المنتخب ديفيد لويز لن يكون بمقدوره المشاركة في المباراة المقبلة أمام فنزويلا يوم 13 أكتوبر الجاري بثاني جولات تصفيات قارة أمريكا الجنوبية المؤهلة لكأس العالم 2018 بروسيا بداعي الإصابة.

وكان المدافع البرازيلي قد تعرض لإصابة في ركبته اليسري بعدما قام بحركة مفاجئة أثناء محاولته حماية الكرة قبل أن يلحق بها مهاجم المنتخب التشيلي إدواردو فارجاس وذلك خلال مباراة المنتخبين يوم أمس الجمعة في مستهل تصفيات القارة والتي انتهت بفوز "لاروخا" بهدفين نظيفين.

وقال الاتحاد البرازيلي في بيان له أنه لن يكون بمقدور مدافع باريس سان جيرمان الفرنسي التعافي من إصابته قبل مباراة فنزويلا يوم الثلاثاء المقبل في مدينة فورتاليزا البرازيلية.

وتشير الاحتمالات إلى نية كارلوس دونجا، المدير الفني للـ"سيليساو"، التعويل على خدمات ماركينيوس، الذي حل بديلا للويز خلال مباراة تشيلي، لمشاركة جواو ميراندا في قلب الدفاع.

وسيغيب عن قائمة منتخب السامبا بداعي الإصابة أيضا حارسه الإحتياطي مارسيلو جروهي، حارس مرمى جريميو البرازيلي.

وخسر المنتخب البرازيلي مباراته الافتتاحية أمام منتخب تشيلي بهدفين نظيفين في الوقت الذي مني فيه منتخب فنزويلا بهزيمة مريرة على ملعبه في الوقت القاتل أمام باراجواي بهدف نظيف.