التحق المنتخب الإيطالي بركب المتأهلين إلى نهائيات كأس الأمم الأوروبية لكرة القدم (يورو 2016) المقرر إقامتها بفرنسا الصيف المقبل، عقب فوزه 3 / 1 على مضيفه منتخب أذربيجان في الجولة التاسعة (قبل الأخيرة) لمباريات المجموعة الثامنة بالتصفيات اليوم السبت.

وأنعش منتخب النرويج آماله في التأهل للنهائيات عقب فوزه 2 / صفر على ضيفه منتخب مالطا.

وعزز منتخب إيطاليا بهذا الفوز، موقعه في صدارة المجموعة، بعدما رفع رصيده إلى 21 نقطة، محققا انتصاره السادس في المجموعة والثالث على التوالي، متفوقا بفارق نقطتين على نظيره النرويجي، صاحب المركز الثاني، وبفارق سبع نقاط، عن المنتخب الكرواتي، صاحب المركز الثالث، الذي يستضيف منتخب بلغاريا في وقت لاحق اليوم.

وتقدم إيدير مارتينز بهدف مبكر لمنتخب إيطاليا في الدقيقة 11، بعدما تلقى تمريرة أمامية رائعة من زميله ماركو فيراتي، انفرد على إثرها بالمرمى بعدما كسر مصيدة التسلل التي نصبها مدافعو أذربيجان، ليضع الكرة بسهولة داخل الشباك.

وأدرك ديميتري نازاروف التعادل لمصلحة أذربيجان في الدقيقة 31 مستغلا هفوة دفاعية من الدفاع الإيطالي، ليسدد كرة قوية من داخل المنطقة على يسار جيانلويجي بوفون حارس مرمى إيطاليا الذي اكتفى بالنظر للكرة وهي تحتضن شباكه.

ولم يهنأ أصحاب الأرض بالتعادل كثيرا، بعدما أعاد ستيفن الشعراوي التقدم لمنتخب إيطاليا في الدقيقة 43، حيث تلقى انتونيو كاندريفا تمريرة بينية داخل منطقة الجزاء، لينفرد تماما بالمرمى ولكنه فضل تمريرها إلى الشعراوي، الخالي من الرقابة، الذي لم يجد صعوبة في إيداع الكرة داخل الشباك.

وتواصلت سيطرة المنتخب الإيطالي في الشوط الثاني، بعدما سجل ماتيو دارميان الهدف الثالث للضيوف في الدقيقة 65 عبر تسديدة رائعة من على حدود منطقة الجزاء.

واضطر منتخب أذربيجان للعب بعشرة لاعبين خلال الدقائق الأخيرة، بعدما تلقى بادافي جوسينوف البطاقة الحمراء في الدقيقة 87

وفي العاصمة النرويجية أوسلو، لم يجد منتخب النرويج أدنى صعوبة في اجتياز عقبة ضيفه المالطي، ليتغلب عليه 2 / صفر.

وأحرز الكسندر تيتي الهدف الأول للنرويج في الدقيقة 19، فيما أضاف زميله الكسندر سويدرلند الهدف الثاني لأصحاب الأرض في الدقيقة .52


هولندا تبقي على حظوظها

أبقى المنتخب الهولندي لكرة القدم على آماله الضعيفة في التأهل لنهائيات كأس الأمم الأوروبية (يورو 2016) عقب فوزه الثمين 2 / 1 على مضيفه منتخب كازاخستان في الجولة التاسعة (قبل الأخيرة) لمباريات المجموعة الأولى.

وفي المجموعة ذاتها، فرض التعادل 2/2 نفسه على لقاء منتخب أيسلندا مع ضيفه منتخب لاتفيا.

ورفع منتخب هولندا رصيده إلى 13 نقطة، ليرتقي إلى المركز الثالث (مؤقتا) متفوقا بفارق نقطة على نظيره التركي، صاحب المركز الرابع، الذي ربما يعود إلى المركز الثالث مجددا حال فوزه على مضيفه منتخب جمهورية التشيك في مباراتهما التي ستجرى في وقت لاحق اليوم.

وبعد تأهل منتخبي أيسلندا وجمهورية التشيك إلى النهائيات رسميا منذ الجولة الماضية عقب ضمان حصولهما على المركزين الأول والثاني في المجموعة، فإن الصراع يبدو محتدما حاليا بين المنتخبين الهولندي والتركي للحصول على المركز الثالث المؤهل للملحق الفاصل للصعود.

وانتهى الشوط الأول بتقدم المنتخب الهولندي بهدف حمل توقيع جورجينيو فاينالدوم في الدقيقة 33 عبر تسديدة قوية من خارج منطقة الجزاء.

وفي الشوط الثاني، أضاف النجم المخضرم ويسلي شنايدر الهدف الثاني لهولندا في الدقيقة 50، قبل أن يحرز اسلامبيك كوات هدف الشرف لكازاخستان في الوقت المحتسب بدلا من الضائع.

وفي العاصمة الأيسلندي ريكيافيك، خيم التعادل 2/2 على لقاء أيسلندا وضيفتها لاتفيا.

ورفع المنتخب الأيسلندي رصيده إلى 20 نقطة في الصدارة مؤقتا، متفوقا بفارق نقطة على نظيره التشيكي، الذي بات في المركز الثاني، كما ارتفع رصيد المنتخب اللاتفي، الذي ودع التصفيات رسميا، إلى خمس نقاط في المركز قبل الأخير.

لمشاهدة أهداف مباراة ايطاليا اضغط هنا

لمشاهدة أهداف مباراة هولندا اضغط هنا

لمشاهدة هدف النرويج في مالطة اضغط هنا