حقق المنتخب المصري الأولمبي فوزاً مبهراً على حساب نظيره الصيني بثلاثة أهداف لواحد، في المباراة التي أقيمت عصر اليوم، الأحد في العاصمة الصينية بكين.

وسجل رمضان صبحي هدفين للمنتخب المصري خلال المواجهة، في الوقت الذي أضاف فيه محمد سالم ثالث الأهداف، قبل أن يتلقى مسعد عوض حارس الفراعنة هدفاً في شباكه.

وجاءت هذه المباراة في إطار استعدادات الفراعنة لخوض منافسات التصفيات المؤهلة لدورة الألعاب الأولمبية المقرر اقامتها العام المقبل في ريو دي جانيرو بالبرازيل.

الشوط الأول

نجح المنتخب الصيني في فرض سيطرته على أحداث المباراة مع بدايتها، لكن دون أن يشكل لاعبيه أية خطورة على مرمى الحارس المصري مسعد عوض.

ومع الوصول للدقيقة 15 من المباراة، استطاع المنتخب المصري أن يستعيد زمام السيطرة على المواجهة، والتي ترجمها بهدف عن طريق رمضان صبحي.

وجاء هدف صبحي في الدقيقة 21 من المواجهة، بعدما تلقى تمريرة من محمد سالم إنفرد على إثرها بالحارس الصيني، ليضع الكرة داخل الشباك بسهولة.

واستمرت السيطرة المصرية على المباراة عقب تسجيل الهدف، حتى استطاع صبحي أن يضيف ثاني أهداف الفراعنة في الدقيقة 33 من المواجهة.

وحاول المنتخب الصيني تقليص النتيجة قبل نهاية النصف الأول من المباراة، إلا أن الدفاع المصري نجح في السيطرة على الأمر، حتى أطلق حكم المباراة صافرة نهاية الشوط.

الشوط الثاني

بدأ المنتخب المصري النصف الثاني من المواجهة بقوة مستكملاً سيطرته على الملعب، حيث استطاع محمد سالم أن يسجل ثالث الأهداف سريعاً.

وجاءت الدقيقة 52 بهدف سالم بعد جملة فنية رائعة بينه وبين الثنائي محمد عادل جمعة ورمضان صبحي، حيث تلقى مهاجم الفراعنة الكرة أمام مرمى الصين ليضعها بسهولة داخل الشباك.

وتراجع المنتخب المصري للدفاع بعد تسجيل الهدف الثالث، وهو ما أدى لزيادة الضغط الصيني الذي أسفر عن هدف تقليص الفارق في الدقيقة 69 من المواجهة.

وجاء هدف الصين بعدما حصل مهاجمه على ركلة حرة خارج منطقة الجزاء، ليتنفذها مباشرة داخل شباك مسعد عوض الذي فشل في إنقاذ شباكه من التصويبة.

وازداد الضغط الصيني في الدقائق الأخيرة من المباراة، إلا أن دفاع مصر استطاع السيطرة على الموقف والدفاع عن مرماه بقوة، لتنتهي المباراة بثلاثة أهداف لواحد.

للتعرف على تشكيل المنتخب المصري كاملاً.. أضغط هنا

لمشاهدة أهداف المباراة.. أضغط هنا