اعترض فتحي مبروك المدير الفني السابق للنادي الأهلي بشدة على ما تصريحات رئيس ناديه محمود طاهر الذي قال خلالها أن المدرب المصري عاطفي وغير مفضل لقيادة النادي الأهلي.

وفي تصريحات تلفزيونية قال مبروك:" أنا ضد أن يقول رئيس النادي الأهلي أن المدرب المصري عاطفي ولا يسيطر على اللاعبين، لأن تاريخ النادي يشهد مدربين مصريين ناجحين أمثال عبد صالح الوحش ومحمود الجوهري وميمي عبد الحميد وغيرهم".

وقاد فتحي مبروك النادي الأهلي في جزء من الدوري المصري الموسم الماضي الذي حقق خلاله الأحمر المركز الثاني، بالإضافة لنهائي كأس مصر الذي خسره الأهلي أمام الزمالك فضلاً عن خسارة قبل نهائي الكونفدرالية.

وأضاف مبروك قائلاً: "أنا لست عاطفياً مثلما يقال، أنا مدرب أسعى لمصلحة فريقي وإسعاد عشاق وجماهير النادي الأهلي، وليس لدي أي مصلحة أخرى ولا يوجد عنصر مجاملة بالطبع".

وقيم مبروك مسيرته مع الأهلي قائلاً: "ناجحة بنسبة 85% لأنني لعبت 28 مباراة في مختلف البطولات وكانت النتائج جيدة باستثناء الخسائر الثلاثة الأخيرة في المهمة".

وواصل مبروك قائلاً: "لن ألتفت لأي شخص يقول أن شخصيتي ضعيفة، أنا أتميز بالشخصية القوية القيادية، وتعاملت مع نجوم كبار محلياً ودولياً مع منتخب مصر، قبل أن يأتي طاهر ليرأس النادي الأهلي".

وأنهى مبروك تعقيبه على مقولة طاهر قائلاً: "هذه عباراة مستهلكة هدفها التقليل من حجم المدير الفني المصري، وعموما لقد تعرضت لظلم كبير في النادي الأهلي".