كشف فتحي مبروك المدير الفني السابق للنادي الأهلي عن مزيد من المشكلات والأزمات التي ضربت ولا زالت تضرب فريق كرة القدم بالنادي الأحمر بالإشارة لانقسام بين لاعبي الفريق.

وفي تصريحات تلفزيونية قال مبروك:"هناك انقسام يحدث في النادي الأهلي بين اللاعبين، بعض اللاعبين الكبار يتم احتضانهم ولا يحدث هذا مع اللاعبين الصغار والجدد".

وواصل مدرب الأهلي السابق قائلاً: "بعض اللاعبين تحدثوا معي وقاموا بشرح هذه الأزمة، وأخبروني أن اللاعبين الكبار ينتقدوا تصرفاتهم في الملعب بشكل لم يحدث أبداً في النادي الأهلي".

وعن رد فعله تجاه ما وصفه بالانقسام قال مبروك: "نقلت الأمور فوراً لعلاء عبد الصادق مدير الكرة، لكنه لم يتخذ موقف أو يحدث رد فعل، وكانت النتيجة الهزيمة الثقيلة من أورلاندو".

وتابع مدرب الأهلي السابق تصريحاته :"الأهلي افتقد الروح، حزين جداً بسبب أننا خسرنا 4-3 بعد أن تقدمنا 2-0 أمام أورلاندو، وذلك سببه أن اللاعبين كان بعضهم بلا روح في الملعب".

وأنهى مدرب الأهلي قائلاً: "تعرضت لهجوم شرس جداً في النادي، المنظومة الإعلامية في الأهلي حاربتني منذ اليوم الأول، لكني ابن النادي الأهلي ولن أقم بالتجريح رغم كل ما حدث".