توقفت الدوريات الأوروبية الكبرى لمدة 12 يوما بسبب أجندة مباريات الفيفا الدولية، وتعود من جديد مباريات الكبار بداية من الغد الثلاثاء، ولكل فريق طموحاته وأحلامه في المسابقة المحلية سيعمل جاهدا من أجل تحقيقها.

وسيبحث الكبار جميعا عن باب يدخل منه إلى الهدف الدائم وهو النقاط الثلاث أملا في إصلاح ما أفسده فيما مضى، أو الاستمرار بعمله الناجح.

كلوب يسيطر على البريميير ليج

سيكون لعودة البريمييرليج في المرة الحالية مذاق خاص حيث أن الكثير من الجماهير حول العالم سينتظر ما إذا كان الألماني يورجن كلوب قد تمكن من صناعة الفارق مع ليفربول بعد تولي تدريب الفريق، إلا أن الاختبار لن يكون بالسهل حين يواجه توتنهام في وايت هارت لين غدا السبت، وما سيزيد من صعوبة المباراة أن الثنائي قد تعادل في الجولة الماضية.

ولن يكون كلوب محل الاهتمام الوحيد أيضا حيث أن الجميع سيتابع وبشغف كيف سيخرج مانشستر يونايتد من أثار الهزيمة الثقيلة التي تعرض لها بالجولة الماضية أمام أرسنال بنتيجة 3-0، وعلى الأخص أن المواجهة لن تكون بالسهلة وعلى أرض منافس عنيد وهو ايفرتون.

وسيستضيف تشيلسي الذي سقط بثلاثة أهداف مقابل هدف أمام ساوثامبتون في الجولة الماضية فريق أستون فيلا وكل أمله أن تكون تلك الفريسة الملائمة له كي يظهر وجها قويا لحامل اللقب وعلى الأخص أنه يقع في الوقت الحالي بالمركز الـ16 في جدول الترتيب بعد مرور 3 جولات، بينما يتواجد أستون فيلا في المركز الـ18.

وستجمع باقي المباريات مانشستر سيتي ببورنموث، وساوثامبتون بليستر سيتي، ووست بروميتش بسندرلاند، وكريستال بالاس بوست هام، وواتفورد بأرسنال، ونيوكاسل بتوريتش سيتي، وسوانزي بستوك سيتي.

الليجا تنتظر صحوة الريال والبرسا

سيتابع الجميع بكل شغف كيف يمكن أن يخرج ريال مدريد وبرشلونة من كبوتهما في الدوري المحلي بعد المستوى المتواضع الذي ظهر به الفريقين.

وعاني برشلونة من الخسارة في الجولة الماضية أمام إشبيلية، ليفقد 3 نقاط جعلته في المركز الرابع بجدول الترتيب، وفي المقابل خسر ريال مدريد نقطتين من التعادل بالديربي أمام الأتليتي ليفقد فرصة الحصول على الصدارة ويكتفي بالمركز الثاني، وبينما سيستقبل الفريق الكتالوني رايو فاليكانو، سيكون ريال مدريد بانتظار ليفانتي.

وقد تكون زيارة أتليتكو مدريد إلى ريال سوسييداد مناسبة جيدة ليؤكد أن الصفقات التي قام بها في الصيف الماضي قادرة على إعادته للصراع من أجل الفوز باللقب، بينما سيكون فياريال المتصدر بانتظار سيلتا فيجو صاحب المركز الثالث في لقاء قد يقلب موازين الصدارة حيث أن الفارق بين الثنائي نقطة واحدة.

وفي باقي المباريات سيلعب خيتافي أمام لاس بالماس وديبورتفو لاكورونا أمام أتليتك بيلباو، وسبورتينج خيخون أمام غرناطة، وفالنسيا امام مالاجا، وريال بيتيس أمام إسبانيول، وإيبار أمام إشبيلية.

قمة البحث عن الذات في إيطاليا

أبرز مباراة في الدوري الإيطالي خلال الجولة الثامنة ستكون بين إنترناسيونالي ويوفنتوس، حيث ستجمع صاحب المركز الثاني حاليا، وحامل لقب البطولة المتواجد بالمركز الـ12.

وسيتابع جمهور ميلان بترقب ماذا سيفعل الفريق أمام تورينو بعد الخسارة برباعية في مواجهة نابولي بالجولة الماضية من البطولة.

أما جمهور العاصمة المشجع لنادي ايه اس روما سيكون على موعد من مواجهة أمبولي وكله أمل في مواصلة سلسلة الانتصارات المحلية والاقتراب بشكل أكبر من الصدارة.

وفي مواجهات أخرى يواجه بولونيا فريق باليرمو، ويلتقي أتلانتا بكاربي ويلعب نابولي مباراة قوية أمام فيورنتينا، ويواجه هيلاس فيرونا فريق أودينيزي، سيلعب جنوى ضد كييفو فيرونا، وفروسينوني ضد سامبدوريا، وساسولو ضد لاتسيو