أكد رمضان صبحي لاعب النادي الأهلي أنه لم يقصد إهانة لاعبي الزمالك عندما استعرض بالكرة خلال المباراة التي جمعت الفريقين قبل أيام قليلة.

وألتقى الأهلي مع الزمالك لتحديد بطل كأس السوبر المصري، في مباراة شهدت مشادة بين لاعبي الفريقين بسبب وقوف صبحي على الكرة خلال المباراة.

واعتذر صبحي في تصريحات عبر قناة النادي الأهلي، للاعبي نادي الزمالك خلال المواجهة، مشدداً على أن الأمر لن يتكرر مجدداً.

وقال لاعب الأهلي الشاب: " لم أقصد إهانة نادي الزمالك أو لاعبيه، فجميعهم أصدقاء لي، ولم يكن في نيتي أي إهانة لأي لاعب منهم نهائياً ".

مضيفاً: " أعتذر للاعبي نادي الزمالك طالما أن الأمر أُخذ كإهانة، ولكنني لو أقصد ذلك فما كنت لأفعلها في الدقيقة 77، أي قبل المباراة بفترة طويلة ".

وأكمل: " كان بإمكان الزمالك التعادل في الدقائق المتبقية، ولو أقصد الاستعراض والإهانة لفعلتها في نهاية المباراة بعد ضمان الفوز ".

واختتم رمضان صبحي حديثه عن الواقعة قائلاً: " لم يكن في نيتي أن أكرر الأمر خلال المباراة، ولكنه حدث بشكل تلقائي، وأعد بعد تكرارها ثالثاً ".