كشف مرتضى منصور رئيس مجلس إدارة نادي الزمالك عن الحوار الذي دار بينه وبين جيسوالدو فيريرا المدير الفني للفريق، بعد خسارة مباراة كأس السوبر المصري.

وخسر الزمالك مباراة السوبر أمام الأهلي، بثلاثة أهداف مقابل أثنين قبل أيام قليلة ماضية، وهو ما أدى لأزمة بين رئيس الزمالك ومديره الفني، انتهت بحوار دار بينهما خلال اجتماع مغلق.

وأشار مرتضى منصور في تصريحات عبر قناة دريم، إلى أنه عقد جلسة مع فيريرا خلال اجتماع مجلس إدارة الزمالك، موضحاً الحوار الذي دار بينه وبين البرتغالي.

وقال رئيس الزمالك: " فيريرا قال لي، طعنتني في ظهري بعد نهاية السوبر، فكان ردي عليه بأنني سأطعنه في صدره وقلبه ووجه أيضاً، قبل أن أوجه له عدد من التعليمات ".

مضيفاً: " أحضرت ورقة وقلم وقمت بعمل خطة لعب للزمالك، وسألته عن رأيه، وهل يقوم بأخذ رأي إسماعيل يوسف مدير الكرة في الفنيات أم لا، قبل أن أصدر قرار بمنح الأخير صلاحيات فنية ".

وأكمل مرتضى: " تعليماتي أدت لتحقيق الفوز على حساب وادي دجلة في افتتاح الدوري المصري، ولا أنكر أنه أدار المباراة بكفاءة، وكان لمباراة السوبر عامل أيضاً في الانتصار ".

واختتم مرتضى منصور تصريحاته قائلاً: " مباراة السوبر كانت بمثابة الاستفاقة للاعبي الزمالك، وأيضاً للأهلي، وهو ما سيساهم بشكل إيجابي على مستوى مسابقة الدوري المصري ".