قال محمود الشامي عضو مجلس ادارة اتحاد الكرة أن الجماهير ستعود للمدرجات بشكل كامل 12 ديسمبر المقبل.

واشار الشامي في تصريحات لقناة الحياة أن عدم مشاركة الاهلي والزمالك والاسماعيلي ببطولة الدوري خلال دورة السنغال الافريقية نهاية نوفمبر المقبل، سيكون فرصة ذهبية وجيدة لعودة الجماهير للمدرجات.

وتابع "بعد 12 ديسمبر ستعود الجماهير للمدرجات بشكل كامل"، مضيفا "نسعى الان لانهاء البوابات الالكترونية والمراقبة".

وأضاف "جماهير الأهلي والزمالك كانت ترفض دفع التذاكر أو التفتيش، وتراجعوا عن ذلك في الامارات"، مضيفا "قاموا بدفع 900 درهم ثمنا للتذكرة وتم تفتيشهم 4 مرات".

وواصل "في الامارات تم تشكيل لجنة قامت بمتابعة كل الاجراءات الخاصة بدخول الجماهير، وتم رؤية كافة اللافتات ورفض بعضها، واستلمنا اللافتات قبل المباراة بـ24 ساعة، وسلمناها للجماهير هقب المباراة".

وأضاف "سيتم تسجيل بطاقات الجماهير عبر سيستم خاص ويتم بيع التذاكر بارقام المقاعد".

وأردف "وزير الشاب والرياضة يرفض تحديد عدد الجماهير في المدرجات، يؤمن بأن تأمين ألف يعني القدرة على تأمين عشرة آلاف".

وواصل "التفكير في الوقت الحالي بشأن اذا كان يتولى مهمة الامن الداخلي شركات امن خاصة على ان يتولى الامن العام تأمين الملاعب من الخارج".

واشار الشامي الى ان تعطيل ملاعب امانة وزارة الدفاع تسبب في مشكلة، مضيفا "العقبة الوحيدة في طريق عودة الجاهير هي منع دخول الجماهير في هذه الملاعب".

وتابع "علينا ان نرى أين المشكلة، ونقوم بحلها، واذا كان بسبب دخلة جماهير الأهلي فعلى لاهلي تقديم اعتذار رسمي والجلوس لانهاء الازمة".

وختم "عودة هذه الملاعب لاستقبال المباريات سيحل كل المشاكل المتعلقة بالجماهير".