كشف حسني عبد ربه قائد النادي الإسماعيلي عن الأسباب التي دفعت المدرب أحمد حسام "ميدو" للتراجع عن استقالته من تدريب الفريق والبقاء في مهمته مدرباً حتى نهاية الموسم.

وفي تصريحات لـ"يالاكورة" قال حسني عبد ربه: "هناك ثلاثة أسباب دفعت ميدو للتراجع عن الاستقالة واختيار البقاء مديراً فنياً للإسماعيلي، أولها الضغط الشديد الذي تعرض له من خلال اللاعبين من أجل البقاء معهم".

وكان ميدو قد أعلن استقالته من تدريب الإسماعيلي بعد أن خسر فريقه على ملعبه من الداخلية في مباراة الجولة الثالثة بالدوري والتي شهدت جدلاً تحكيمياً واعتراضات كثيرة من أصحاب الأرض.

وواصل حسني عبد ربه قائلاً: "السبب الثاني لبقاء ميدو هو شعوره بأن رحيله في هذا التوقيت سيتسبب في مشكلة للنادي وسيجعل الإسماعيلي يمر بفترة من عدم الاستقرار".

وأنهى قائد الإسماعيلي تصريحاته عن مدربه قائلاً: "السبب الثالث لبقاء ميدو هو إيمانه بأن الفريق سيتطور وأن النتائج ستكون أفضل في الفترة المقبلة، وأننا مازلنا في البداية".