هناك عدد من الأسباب قد تؤدي إلى إلغاء مباراة مصر وتشاد ضمن جولة الإياب من المرحلة الثانية من التصفيات المؤهلة لكأس العالم.

ويواجه منتخب تشاد أزمة طيران أجلت وصوله إلى الأرض المصرية لمواجهة المنتخب.

وافادت مصادر أن مراقب المباراة هو صاحب الكلمة الأولى والأخيرة فيما  يخص تأجيل المباراة من عدمهما.

وأفاد أحد العارفين باللوائح أن المباراة قد يتم تأجيلها بسبب أعاصير أو أمطار غزيرة يستحيل معها اللعب وهو ما حدث قبل مباراة الأرجنتين قبل أيام قليلة.

كما أن الانقلابات والإضرابات أيضا تؤدي إلى إلغاء المباريات فضلا عدم الحصول على التأشيرات بسبب تعنت أحد المسئولين بالإضافة إلى انتشار الأمراض والأوبئة بشكل معين.

وقال مصدر ليالاكورة أن عذر منتخب تشاد غير قهري وعليه فإنه ليس من حقهم طلب تأجيل المباراة ليوم أخر.