قرر مجلس إدارة النادي الأهلي مقاضاة الشركة التي تم التعاقد معها للتخلص من القطط داخل مقر النادي.

وكانت أزمة إعلامية قد نشبت مؤخرا بسبب تداول صورا لقطط تم التخلص منها داخل النادي الأهلي.

وصرح شيرين شمس مدير فرع النادي الأهلي بأنه لم يتم تسميم او قتل القطط ولكن تم التعاقد مع شركها لتخديرها فقط ونقلها خارج النادي بعد شكوى الأعضاء.

وتداولت وسائل الاعلام ومواقع التواصل الاجتماعي صورا للقطط في صناديق المهملات بمحيط النادي الأهلي.

وأفاد مراسل "يالاكورة" في النادي الأهلي بأنه تقرر مقاضاة الشركة التي تعاقد معها النادي للتخلص من القطط بصورة سلمية.

وجاء القرار بعدما تم تكليف الشئون القانونية في النادي بالتحقيق في الأمر وتبين نفوق القطط من خلال المخدر الذي وضع لها.

وكان تعاقد الأهلي مع الشركة ينص على عدم استخدام أي مواد تؤدي لقتل القطط مع وجود تعهدات كتابية من جانب الشركة.